اغلاق

الوزير صيدم يبحث مواضيع تربوية مع السفير التركي

التقى وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، في مكتبه برام الله، السفير التركي الجديد لدى فلسطين غورجان تورك أوغلو؛ حيث تباحثا في عديد القضايا التي تعزز


جانب من اللقاء

التعاون في المجال التعليمي ومواصلة الجهود الفاعلة بين البلدين.
وبين صيدم أنه "تم التباحث في العديد من القضايا المرتبطة بدعم القطاع التعليمي بما يشمل تفعيل الاتفاقية التي وقعت بين الجانبين وبناء مدارس لدعم التعليم المهني والتقني في فلسطين، إضافةً للتباحث في استكمال إجراءات بناء مدرستين فلسطينيتين في تركيا؛ وذلك لتقديم الخدمات التعليمية لأبناء الجاليتين الفلسطينية والعربية في تركيا؛ حيث ستقوم هاتين المدرستين بتدريس المنهاج الفلسطيني"، كما تم التباحث في "سبل تعزيز برامج التبادل الثقافي والأكاديمي، وتوفير المنح الدراسية والبرامج التدريبية والفنية، وتنظيم أيام ثقافية تركية - فلسطينية، وإيفاد وفد طلابي من إحدى المدارس الفلسطينية التي شيدت بدعم تركي إلى تركيا، وغيرها من الجوانب والمحاور التي تطال تطوير المنظومة التربوية".

"دعم المدارس الفلسطينية بالأجهزة اللوحية"
وأضاف صيدم أن "وفداً فنياً يمثل وزارة التربية والتعليم التركية سيقوم بزيارة قريبة إلى فلسطين للاطلاع على التجربة الفلسطينية في مجال التعليم المهني والتقني والبرامج النوعية والتطويرية الجديدة في المجالات التربوية"، مشيراً إلى أنه "تم التباحث أيضاً بشأن دعم المدارس الفلسطينية بالأجهزة اللوحية وذلك تعزيزاً ودعماً لبرنامج رقمنة التعليم الذي أطلقته الوزارة".
وأشاد صيدم "بالعلاقة التاريخية المتينة بين فلسطين وتركيا والتي تجسدت عبر تنفيذ العديد من البرامج والمشاريع المشتركة"، مؤكداً "أهمية تطوير وتوسيع آفاق هذا التعاون واستثماره بما يسهم في خدمة الغايات التربوية".

"يأتي في سياق التعاون بين فلسطين وتركيا"
من جهته، أعرب أوغلو عن "سعادته لهذا اللقاء الذي يأتي في سياق التعاون بين فلسطين وتركيا"، مشيداً "بالنجاحات والإنجازات التي حققتها فلسطين في عديد الميادين والمجالات والتي تبرهن على معنى الاهتمام بالتعليم ودوره الفاعل في خدمة المجتمعات".
وأكد أوغلو "دعم بلاده المتواصل للشعب الفلسطيني وحرص القيادة التركية على ديمومة تقديم كل الدعم بما يسهم في تطوير القطاع التعليمي"، لافتاً إلى "الاهتمام الكبير الذي توليه بلاده ومساهماتها وتوجهاتها الداعمة للتعليم في فلسطين".
وحضر اللقاء الوكيل المساعد للشؤون المالية والإدارية والأبنية واللوازم م. فواز مجاهد، ومدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق