اغلاق

غنام تتفقد سير العمل في ’مبنى الكلى’ في المجمع الطبي

قامت محافظ رام الله والبيرة د.ليلى غنام، الخميس، بتفقد سير العمل بمشروع مبنى الكلى في مجمع فلسطين الطبي الذي سيرى النور قريبا ليكون صرحا فلسطينيا متقدما ومتميزا


المحافظ غنام تتفقد سير العمل في المشروع


يخفف من معاناة المرضى وأسرهم.
وقالت المحافظ غنام "إن هذا المشروع الذي ابتدأ بمجرد فكرة تحديث للقسم الموجود أصلا وشراء أجهزة غسيل الكلى، تحول الى مشروع مبنى متكاملا نموذجيا"، لافتةً أن "تكامل الجالية الفلسطينية في الولايات المتحدة الأمريكية والقطاع الخاص المحلي ورجال الخير ومساهماتهم تعبر عن أصالة هذا الشعب بكل مكوناته".
وبينت غنام  أن "البناء في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها أبناء شعبنا، جراء الاحتلال الاسرائيلي، هو جزء من التحدي الذي صمم عليه شعبنا لنيل كافة حقوقه". وأضافت "إن تبرع الجالية الفلسطينية في الولايات المتحدة لبناء القسم الجديد، يدلل على ارتباط الفلسطيني بأرضه وثوابته ومساهماته المتميزة، لتخفيف معاناة شعبنا الرازح تحت الاحتلال".

"نقلة نوعية في الخدمات المقدمة لمرضى الكلى"
واعتبرت غنام خلال اطلاعها على سير العمل أن "الثقة في المحافظة ومساهمات الجميع وتفانيهم لأجل خدمة مرضى الكلى يزيد من المسؤولية لتحقيق مخرجات متميزة تليق بأبناء شعبنا وتوقعات المتبرعين بل وتضاهيها"، مشيرةً أن "المشروع لو تبقى كما كانت فكرته في البداية مجرد تطوير لما هو موجود وشراء أجهزة لكان انجز منذ فترة إلا ان تطوير الفكرة واستملاك أرض واقامة بناء خاص متكامل وبأعلى المواصفات تطلب مزيد من الوقت"، مشيدةً "بجهود كافة الطواقم الميدانية التي تواصل الليل بالنهار لانجاز العمل بالسرعة الممكنة"، مؤكدةً أن "هذا المشروع سيشكل نقلة نوعية في الخدمات المقدمة لمرضى الكلى على كافة الأصعدة"، شاكرةً "كافة المتبرعين ابتداءً بالجالية الفلسطينية في الولايات المتحدة الامريكية الذين تبرعوا بثمن الأجهزة، مرورًا بالقطاع الخاص المحلي ورجال الأعمال الفلسطينيين المقيمين في الوطن والشتات والشركات الوطنية التي نعتز بها والذين سيتم الاعلان عنهم وتكريمهم عند انتهاء المشروع بالكامل حيث تبرعوا بالمبنى والطوابق والتشطيب والتجهيزات".
يذكر أنه تم انجاز ثلاث طوابق من المشروع وجاري العمل على الطوابق المتبقية وتشطيب الطوابق الجاهزة بالتوازي.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق