اغلاق

الطيباوية د.عبير عبد القادر الناشف تشارك في مؤتمر للباحثين باسبانيا

حوض المتوسط المنعقد في جامعة قرطبة- اسبانيا:دعيت ابنة مدينة الطيبة الدكتورة عبير عبد القادر الناشف للمشاركة الفاعلة في المؤتمر الدولي للباحثين والأكاديميين الذي تم عقده على مدار


 د. عبير عبد القادر الناشف

يومي الثلاثاء والاربعاء الرابع والخامس من شهر ابريل الجاري في جامعة قرطبة - اسبانيا.
اذ قامت بإلقاء محاضرة في علم الأمراض وعلاماتها وعلاجاتها كما شخصها أوائل  أطباء الاندلس في القرن العاشر الميلادي كما وتطرقت لمدى انتشار هذه النصوص الطبية الأندلسية في العصور الوسطى بالقارة الأوروبية  وتاثيرها الإيجابي على تقدم الطب والجراحة على مدار التاريخ وبالأخص بعد ترجمة بعض تلك النصوص من العربية للاتينية في مدرسة المترجمين في مدينة طليطلية الاسبانية في القرن الثاني عشر للميلاد والذي ساهم بدوره في انتشار القسم المترجم منها على مدار خمسة قرون في أوروبا واعتماد كبار الأطباء الأوروبيين عليها كمراجع ذات أهمية بالغة  كما وتدريس البعض منها اكاديميا في أوائل كليات الطب في أوروبا .
وقد قامت بتنظيم المؤتمر وحدة البحث في شؤون الشرق الأوسط التابعة لكلية العلوم الانسانية في جامعة قرطبة الاسبانية كما وحضر المؤتمر نخبة من الأكاديميين والباحثين من جامعات عدة في أوروبا والعالم لتسليط الضوء على شتى حضارات ولغات حوض المتوسط من المشرق الى المغرب.

مشاركات فاعلة في عدة مؤتمرات دولية
ومن الجدير بالذكر ان الدكتورة عبير عبد القادر الناشف والحاصلة على الدكتوراه الدولية بامتياز مع مرتبة الشرف من اسبانيا كما وجامعة اكسفورد في المملكة المتحدة، هي مختصة في الطب الأندلسي وقامت من خلال اخر أعمالها بطبع نصوص طبيه أندلسية تعود للقرن العاشر الميلادي وترجمتها للغة الاسبانية وبهذا تكون هذه الترجمة التي قامت بها  هي الاولى من نوعها للغة أوروبية حديثة لتلك النصوص الطبية الأندلسية القيمة منذ ما يقارب الألف عام. 
وهي الان في صدد نشر كتاب بلغتين يتضمن هذا العمل الأكاديمي والذي يتمتع باهمية علمية، تاريخية ولغوية جمة.  
هذا اضافة لكونها محامية ومحاضرة جامعية في مجالات عدة منها القانون الدولي واللغات الأجنبية منذ ما يقارب العشرين عاما. اذ عملت كمحاضرة للقانون في البلاد ومن ثم تابعت مشوارها الأكاديمي في اوروبا فهي حاصلة على عدة ألقاب ماجستير في القانون الدولي، إدارة الاعمال واللغات الأجنبية من عدة جامعات في المملكة المتحدة وإسبانيا وذلك بالاضافة لدراستها لموضوع طب الأسنان في أوروبا.
وقد سبق للدكتورة عبير الناشف مشاركات فاعلة في هذا المجال في عدة مؤتمرات دولية من ضمنها المؤتمر الدولي للباحثين في حضارات ولغات حوض المتوسط والذي تم عقده بالعاصمة الاسبانية -مدريد بشهر أكتوبر الماضي واستضافه المركز الحكومي للعلوم الإنسانية والإجتماعيّة والتابع للمجلس الأعلى للأبحاث العلميّة في إسبانيا.



لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك