اغلاق

مطالبة الأمين العام للأمم المتحدة بالتراجع عن سحب تقرير الاسكوا

طالب ممثلو منظمات المجتمع المدني وشخصيات حقوقية الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس "بضرورة العودة عن قرره بمطالبته الأمين التنفيذي للجنة الاقتصادية


جانب من الوقفة

والاجتماعية لغربي أسيا (الاسكوا) بسحب التقرير المهني حول ممارسات الاحتلال الإسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني وسياسات الفصل العنصري واتخاذ كافة التدابير التي تتصدي للدولة التي تنتهك القانون الدولي وتمارس أبشع أشكال التنكيل بحق الشعب الفلسطيني".
جاء ذلك خلال الوقفة التضامنية التي نظمتها شبكة المنظمات الاهلية بمشاركة ممثلي المنظمات الاهلية والحقوقية وشخصيات قبالة الامم المتحدة الاونسكو بقطاع غزة.
وأكد المشاركون في الوقفة على أن "التقرير ينظر في القوانين الاسرائيلية التي تميز بحق الشعب الفلسطيني على أساس الانتماء العنصري ويوثق هذه الممارسات مستخدما الأدلة والبراهين بشكل قاطع وغير قابل للشك".
وحمل المشاركون بالوقفة يافطات "تدين قرار الأمين للامم المتحدة بسحب تقرير الاسكوا الذي يتضمن معلومات حول ممارسات الاحتلال وسياساته العنصرية". كما أشاد المشاركون "بموقف أمين الاسكوا د. ريما خلف والتي قدمت استقالتها تعبيرا عن رفضها لسحب التقرير". وتضمنت اليافطات شعارات مثل "ريما خلف صوت حر وضمير حي لك منا كل الوفاء والتضامن"، "ريما أظهرت الوجه القبيح لاسرائيل والمجتمع الدولي"، "كل التحية والتقدير للدكتور ريما". "واجب على الامم المتحدة حماية حقوق الانسان ومواجهة التمييز العنصري"، "تقرير الاسكوا وصمة عار"، "كفاكم سكوتا على جرائم الاحتلال"، "ريما رمزا للكرامة".
وفي كلمته، أكد عضو الهيئة الإدارية لشبكة المنظمات الأهلية محسن أبو رمضان أن "الوقفة التضامنية جاءت استنكارا لموقف الأمين العام للامم المتحدة تجاه تقرير الاسكوا حول الممارسات الاسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني، ودعما للامين العام للاسكوا السيدة ريما خلف"، موضحا أن "هذه الوقفة تعد ضمن جهود  حركة منظمات المجتمع المدني العربية الفلسطيني وفي مقدمتهم شبكة المنظمات الاهلية ومؤسسات حقوق الإنسان".
وأشار أبو رمضان الى أن "استقالة د.ريما خلف من موقعها في الاسكوا تكشف هوان الامم المتحدة وتفضح ارتهانها لمشيئة امريكا واسرائيل"، مؤكدا أن "تقديرنا العالي  كمؤسسات مجتمع مدني تجاه استقالتها أنها منتصرة لضميرها الانساني تجاه حقوق الانسان خصوصا للشعب الفلسطيني".
ودعا أبو رمضان الأمين العام للامم المتحدة أنطونيو غوتيريس "للتراجع عن سحب التقرير عن موقع الامم المتحدة حول الممارسات الاسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق