اغلاق

الخبير بشارات يختتم لقاءات المدارس في التعليم المستمر في نابلس

اختتم الدكتور محمد بشارات الخبير والاستشاري بالتنمية البشرية في فلسطين جولة في لقاءات لعدة مدارس في نابلس في مواضيع عدة وهي إدارة الوقت ونصائح تحفيزية


جانب من اللقاءات

لطلاب التوجيهي في كل من مدرسة الشيخ محمد تفاحة ومدرسة عبدالرحيم محمود الثانوية للبنات، كما تم الحديث عن موضوع التعليم المستمر لمجموعة من معلمات مدرسة الحاجة رشدة المصري.
وابتدأت الجولة في مدرسة الشيخ محمد تفاحة في موضوع إدارة الوقت لطالبات التوجيهي حيث افتتح اللقاء الخبير بشارات مرحبا بالطالبات المشاركات باللقاء ومعرفا عن نفسه، كما طرح العديد من الأهداف والفوائد والنصائح التي يجب استثمارها للاستفادة من الوقت وحسن تدبيره بالإضافة لطرح العديد من الأمثلة الشيقة حول إدارة الوقت وعدم إضاعته في الأمور غير الهامة، وتم التعرف على أهم طرق واستراتيجيات استثمار الوقت والتي تفيد طالب الثانوية العامة خصوصا انهم على أبواب الامتحانات التجريبية النهائية.
كما تم التوجه لمدرسة عبدالرحيم الثانوية للبنات في موضوع نصائح تحفيزية لطالبات التوجيهي، حيث تم الحديث عن أسباب ومعيقات النجاح وكيفية تخطيها والأمور التي يجب أن يفعلها الإنسان حتى يكون ناجحا في حياته ومتميزا.
كما شكر بشارات الطالبات المشاركات على حسن التفاعل والاستماع وتمنى لهن مزيدا من التقدم والإبداع في حياتهن الأكاديمية والعملية وقدم لهن نصائح حتى يكونوا مبدعات ومتميزات في دراستهن وحياتهن حيث ركز على مفاتيح النجاح وتغيير طرق التفكير من سلبي الى ايجابي واستبدال الطاقة السلبية بطاقة ايجابية من خلال الايمان بالاهداف وتحديدها والسعي نحو المجد التميز.
وتم اختتام الجولة في مدرسة الحاجة رشدة المصري لمجموعة متميزة من المعلمات حيث افتتحت اللقاء الأستاذة أسماء مقبول مديرة المدرسة شاكرة فيه الدكتور بشارات على تلبيته الدعوة وحضوره المميز.
بدوره، أثنى الدكتور بشارات على المعلمات المشاركات باللقاء وتم الحديث عن التعليم المستمر والأمور التي يجب أن يتبعها المعلم ليكون معلما متميزا ومؤثرا ويسعى لتطوير طلابه وأهمية التطوير في حياته العملية والأسرية على حد سواء.
وفي نهاية اللقاء، شكرت المعلمات الدكتور بشارات على المعلومات القيمة والمؤثرة التي قدمها وبدوره شكر بشارات المعلمات المشاركات، وأشاد بأدائهن وتمنى لهن الإبداع والتميز في مسيرتهن العملية ليكونوا قدوات يحتذى بها، كما تم تقديم كتاب شكر للدكتور بشارات لتقديمه لهذا اللقاء المتميز.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق