اغلاق

أبكاني حالكَ أيها الدهر .. بقلم: محمد ابوليل، عين ماهل

ابكاني حالكَ أيها الدهر..


محمد ابوليل

فكل ايامك دماء
فتعداد اللوم قد يزد قهر
وماذا غيّر البكاء
يمر العام عجباً كأنه شهر
والعمر بلمحة خفاء
اقنعة على الوجوه تزدهر
بكل الوان الرياء
تجده بالكلام رجولة عنتر
والفعل تناثر بالهواء
ضمائرنا بيعّت بأسواق الفقر
والغيرة سمّيت غباء
شبابٌ شابت من كثر السهر
لتقليد الغرب بدهاء
بستان المحبة يشكُ دون ثمر
فأرضها احجار سوداء
كل المصائب ونقول: من القدر
وتارة من حكم القضاء
انزعوا كل اثواب الحقد والغدر
فنسيجها مصنّع للجهلاء
يا معشر الأمس كنا بالتقوى ننتصر
واليوم نشكُ للنفاق داء
يعزفون لضياعنا من المغريات وتر
فنرقص صباحٌ ومساء..                       

لنشر خواطركم، قصائدكم، وكل ما يخطه قلمكم أو ما تودون أن تشركونا به، أرسلوها إلى البريد الالكتروني
panet@panet.co.il



لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق