اغلاق

غدا:سنة على مقتل شابين من ام الفحم دون معرفة القاتل

يصادف يوم غد السبت مرور عام كامل على جريمة مقتل الشابين محمد سعادة وحسين محاجنة من مدينة ام الفحم رمياً بالرصاص ، دون أن يتم الكشف عن القاتل


المرحوم حسين محاجنة

حتى هذه الساعة . وكان المرحوم محمد سعادة قد تعرض للقتل حينما كان في ساحة منزله في حي البير في المدينة ، حيث اقدم مجهولون على اطلاق النار صوبه ، فلقي حتفه متاثراً بجراحه الخطيرة.
اما المرحوم حسين محاجنة فقد لقي مصرعه خلال تواجده في محله التجاري في الشارع الرئيسي من المدينة ، حينما قام مجهولون باقتحام المحل واطلاق النار عليه ، فلقي مصرعه على الفور.
وكانت الشرطة في وقت سابق قد اعتقلت اشخاصا على خلفية جريمتي القتل ، لكنه تم اطلاق سراحهم في نهاية المطاف.
وحتى يومنا هذا لم يتم فك رموز جريمتي القتل ، كما حادث مع عائلة هيكل من أم الفحم التي فجعت بمقتل اب وابنيه قبل 6 سنوات تقريبا ، ولم يتم الكشف عن القاتل حتى يومنا هذا.


المرحوم محمد سعادة

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق