اغلاق

مصور أمريكي يبرز جمال ساعات من الطبيعة في لقطة واحدة

يعتبر كثير من المصوّرين غروب الشمس واحدةً من أبرز اللحظات وأكثرها جذباً للتصوير رغم أن العملية تأخذ الكثير من الوقت، ما يجبر مُحبي هذا المشهد إلى تكريس ساعتين على الأقل من وقتهم،


لمشاهدة منظر الشمس وهي تغرب عن الأفق.
المصوّر الأمريكي المحترف "مات مولوي" اختصر تلك اللحظات الخلابة وساعات من التغيرات الجوية والطبيعية في لقطة فوتوغرافية واحدة باستخدام تقنيته الجديدة "الزمن التراكمي".
ونقلت مجلة "ديجيتال فوتو" عدداً من الصور المدهشة التي التقطها "مولوي" باستخدام تقنيته الجديدة، التي يقول عنها إنها "عبارة عن تكديس مجموعة من الصور الملتقطة تباعاً، حيث اعتمد في تصويرها على نظام (الفارق الزمني المتسلسل)، وهو عبارة عن تتابع الصور للمشهد نفسه ولكن بفارق زمني منظم ومتتابع".
وأضاف "مولوي": "عند النظر إلى صوري التي أقوم بالتقاطها بواسطة هذه التقنية، تبدو لك وكأنها لوحات رسم زيتية وتبدو الغيوم والمناظر الطبيعية المتحركة وكأنها ضربات فرشاة رسام محترف، هنا يكمن الجمال الحقيقي لهذا الفن الذي أعشقه".
ويقول مولوي "إن التصوير بهذه التقنية يعطيك منظوراً جديداً كلياً عن الوقت، كما يزودك بإحساس فريد عن الحركة، فهي عبارة عن تقطير لقطة فيديو لساعتين من الزمن لتظهرها في صورة فوتوغرافية واحدة".

لدخول الى زاوية صور ومناظر اضغط هنا


 

لمزيد من صور ومناظر اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
صور ومناظر
اغلاق