اغلاق

‘تجارب تُغير الحياة‘ لطلاب مدرسة بيت الحكمة في الناصرة

قامت جمعيّة " تجارب تُغير الحياة "، مؤخرا، بتنظيم برنامج يهدف إلى رفع الوعي لدى الطلاب بكلّ ما يتعلّق بموضوع "القيادة الآمنة على الطرقات"، في مدرسة بيت الحكمة بالناصرة.


صور من النشاط عممتها المدرسة

وجاء في بيان صادر عن المدرسة:"اهتمّت الجمعيّة بعرض عدّة أفلام حول الموضوع المذكور فيما بينهم ثلاثة أفلام: الأوّل حول الأخطاء الّتي يرتكبها السائقون والّتي من شأنها أن تعرّضهم لحوادث طرق خطيرة، والثّاني عن خطورة القيادة تحت تأثير الكحول أمّا الثّالث فيعرض تحقيقًا مع أحد السائقين بعد أن قام بدهس فتاة بسبب استعماله للهاتف أثناء القيادة.
هَدَفَ البرنامج إلى رفع الوعي لدى الناشئة المقبلين على حيازة رخص سياقة وتحذيرهم من العواقب المترتبة عليهم وعلى آخرين غيرهم المتواجدين في الطرقات في حال قيادتهم غير الحذرة.
شدّد البرنامج على الخسائر الّتي قد يتعرّض لها السائقون بسبب القيادة غير السليمة كالتّسبّب بالضرر والاصابات لهم أو لغيرهم أو لأفراد عزيزين عليهم، وقد تصل هذه الأضرار لأقصاها كالتّسبّب بإعاقات مستديمة.
اختتمت الجمعيّة " تجارب تُغير الحياة " البرنامج بمسابقة شارك بها طلاب المدرسة لفحص مستوى الوعي لديهم بهذا الموضوع كما وهدفت لفحص مدى استفادة الطلاب من البرنامج والمعلومات الّتي أعطيت لهم أثناء البرنامج".

فائدة كبيرة للطلاب
اضاف البيان:" من الجدير بالذّكر أنّ مرشدي مشروع "بيرح" شاركوا في هذا البرنامج وكانت لهم بصمتهم الخاصّة حيث قاموا مع الطلاب المشاركين في مشروع "بيرح" بكتابة شعارات حول أهميّة القيادة الحذرة والسليمة، وتعليقها في مدخل المدرسة.
في نهاية اليوم شكر مدير المدرسة الأستاذ عبد الفتّاح حسن جمعيّة " تجارب تُغير الحياة " على تنظيمهم لهذا البرنامج الهام الّذي يعود بالفائدة الكبرى على طلابنا ويرفع لديهم الوعي في كلّ ما يتعلّق بالقيادة الحذرة والسليمة خاصّة في أيامنا هذه على ضوء الحوادث الآخذة بالازدياد في بلادنا، كما وشكر مرشدي "بيرح" على تعاونهم ومشاركتهم ممّا ساهم في
بلوغ الهدف وانجاح هذا اليوم. وتقدّم بالشّكر الجزيل للمستشارة التربويّة للمدرسة السيّدة آيات عابد لتنظيمها هذا البرنامج".



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق