اغلاق

بالتعاون مع ’إبداع المعلم’: جامعة فلسطين تنظم ورشة عمل

ضمن فعاليات أسبوع العمل العالمي للتعليم، نظمت كلية التربية في جامعة فلسطين بالتعاون مع مركز إبداع المعلم ورشة عمل بعنوان "دور مؤسسات التعليم العالي


جانب من الورشة


في تحقيق هدف التنمية المستدامة الرابع الخاص بالتعليم"، حيث حضر الورشة عميد كلية التربية د. صباح نصار وعميد البحث العلمي والدراسات العليا د. عبدالكريم المدهون ومنسقة الحملة العالمية للتعليم أ. مجدولين التلباني من مركز إبداع المعلم، وشارك في الورشة عدد من أعضاء الهيئة التدريسية وطلبة كلية التربية.
افتتحت عميد كلية التربية الورشة مرحبةً بالحضور، وتحدثت عن "خطة التنمية المستدامة والتي اعتمدتها الدول الأعضاء في الأمم المتحدة والتي تشتمل على 17 هدف وتستمر لعام 2030 ومنها الهدف الرابع الذي يختص بضمان التعليم الجيد، والمنصف، والشامل للجميع، كما يكفل تعليماً ابتدائياً وثانوياً مجانياً، حيث اعتمده المشاركون في المنتدى العالمي للتعليم وممثلو الدول الأعضاء في اليونسكو في نوفمبر 2015 بهدف ترجمة الالتزامات العالمية في مجال التعليم إلى سياسة وممارسة".

"إبقاء وضع التعليم على رأس الأولويات الوطنية"
كما شكرت أ. مجدولين التلباني جامعة فلسطين، وكلية التربية على المشاركة في فعاليات حملة الأسبوع العالمي للتعليم تحت شعار "دافع عن التعليم الآن وقت التنفيذ" الذي ينظمه الائتلاف التربوي الفلسطيني ممثلاً بمركز إبداع المعلم الممتد من 23 ولغاية 29نيسان لعام 2017 بالتوازي مع 120 دولة حول "المساءلة عن أهداف التنمية المستدامة (SDG4) ومشاركة المواطنين" والذي يهدف الى ضمان التعليم الجيد المنصف الشامل للجميع وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة للجميع، مؤكدةً على أنه "من الضروري ابقاء وضع التعليم على رأس الاولويات الوطنية في مرحلة التحرر والبناء. ومن منطلق المسؤولية الوطنية ودور الائتلاف التربوي الفلسطيني الممثل لمجموعة من مؤسسات المجتمع المدني الساعية الى التأثير على السياسات  ذات العلاقة بالنظام التربوي وعلى الثقافة المجتمعية، للمساهمة ببناء مجتمع تعلمي ناقد وفي اعداد انسان  فلسطيني واعيا لحقوقه وواجباته الاجتماعية والوطنية والانسانية، وذلك من خلال ما تم تنفيذه عدة أنشطة استهدفت المدارس والمراكز التربوية ومؤسسات التعليم العالي حيث يدعو إلى المساءلة عن أهداف التنمية المستدامة ويعزز دور ومشاركة المجتمع المدني والمواطن الفاعلة في رسم سياسة التعليم".

"الجامعة هي الأداة الأساسية في تشكيل خطط التنمية"
كما أشار د. عبد الكريم المدهون عميد البحث العلمي، بأن "الجامعة هي الأداة الأساسية في تشكيل خطط التنمية المستدامة، لأنها مصدر لصناعة رأس المال البشري وتطويره ويمكن أن تسهم الجامعات في التنمية المستدامة من خلال توظيف أساليب التعلم الذاتي، القائم على التعلم بالاكتشاف واحتضان الطلبة المبدعين، وتنمية شخصية الطالب، وصقلها من خلال تعزيز ثقافة الحوار، والتفاعل، وانتاج المعرفة. وللجامعة دور مهم من خلال توجيه إجراء البحوث العلمية التي تعد أكثر إلحاحاً على الصعيد المحلي والدولي، ذات العلاقة بالتنمية وتوجيه الطلبة في مجالات الطاقة ومنع تلوث البيئة، وللجامعة دور أيضاً كبير في خدمة المجتمع وتنميته، وذلك من خلال تنظيم المحاضرات والمؤتمرات والندوات واللقاءات العلمية التي تهدف إلى نشر المعرفة وتبادل الرأي والخبرة".
وشارك الحضور من أعضاء الهيئة التدريسية والطلاب بالنقاش والاستفسارات المهمة، واختتمت الورشة بشكر جميع المشاركين.




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق