اغلاق

حكم ذهاب الحائض للمسجد الأقصى

السؤال : ما حكم ذهاب الحائض للمسجد الأقصى المبارك ؟

الجواب : يحرم على الحائض أن تمكث في جميع المساجد وهذا قول جمهور الفقهاء من الحنفية والمالكية والشافعية والحنابلة، ولكن رخص لها الحنفية دخول ساحة المسجد .

قال في الدر المختار (1\ 171): (ويحرم بالحدث الأكبر دخول مسجد) لا مصلى عيد وجنازة ورباط ومدرسة " ، قال ابن عابدين تعليقاً على هذا الكلام : " ومثلهما- أي مثل مصلى العيد والمدرسة ونحوه -  فناء المسجد (أي ساحة المسجد )  " ..
وفي البحر الرائق ، لابن نجيم ، (1\ 205): "وأما في جواز دخول الحائض فليس للفناء – السّاحة -  حكم المسجد فيه " .
وبناءً عليه يجوز للحائض الذّهاب للمسجد الأقصى ولكن لا تدخل المسجد وإنّما تجلس في السّاحة عملاً بقول الحنفية فإن خشيت  على نفسها الأذى أو الضرر أو شدة البرد ونحوه جاز لها الدّخول للمسجد بشرط أن تأمن تلويث المسجد .
 
انظر : قرارات وتوصيات المؤتمر السادس لمجمع فقهاء الشريعة بأمريكا المنعقد بمونتريال – كندا في الفترة من 9 – 13 من شهر ذو القعدة 1430 الموافق 28 – 1 3 من شهر أكتوبر 2009  .



لمزيد من دنيا ودين اضغط هنا

لمزيد من دنيا ودين اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك