اغلاق

قصيدة بعنوان ‘يا راقية‘ .. بقلم: محمد صبيح خطيب من يافة الناصرة

يا راقية برقيك غارت الازهار ..

الصورة للتوضيح فقط

جمالك بهالكون كالقمر ضاوي
براءة وجهك نور  يجذبُ الابصار
والخدود من الخجل تقلب ألوانِ
خطواتك كالفرس على شواطئ الابحار
أصيلة وبتتغندر  وشامخة رأسها بالعالي
الله يعين مين يدخل معك بالحوار
رقة كلامك أجمل  عزف ألحانِ
النحل بينك وبين الورد صار يحتار
اثنيناتكم عطركم فايح بالبستانِ
من داخل عيونك اقرأ الأسرار
ادخُل بعالم به الحب والحنانِ
جمالك زايد بالأخلاق ملاك عالأرض صار
قلبك كالثلج أبيض وإحترامك نهر جاري
بسمتك سما والعيون أجمل من الأقمار
وأتمنى أدخل بحلم لما تيجي عبالي
والله مو سهل أوصفك بالأشعار
كرمال أوصفك سهرت الليالي..

لنشر خواطركم، قصائدكم، وكل ما يخطه قلمكم أو ما تودون أن تشركونا به، أرسلوها إلى البريد الالكتروني panet@panet.co.il



لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق