اغلاق

رفع أطول علم لفلسطين في برلين

بمشاركه واسعة من الفلسطينيين والمؤسسات والهيئات الفلسطينية والعربية وممثلين عن منظمة التحرير الفلسطينية والمتضامنين من العرب والألمان والأجانب مع القضية


جانب من الفعالية

الفلسطينية، نظم تجمع الشتات الفلسطيني في أوروبا يوم الأحد أمام بوابة برلين فعالية لرفع علم فلسطين الذي يعد أطول علم لفلسطين وذلك بمناسبة الذكرى ال 69للنكبة، ولمرور مائة عام على وعد بلفور، ودعما ونصرة للأسرى.
وبعد الاعداد والتحضير وبالتعاون مع دائرة شؤون المغتربين لهذه الفعالية التي استغرقت حوالي الشهرين لإنجاز وخياطة العلم، بدأ الحفل والنشاط بمراسم دخول العلم وسط الساحة يتقدمه لوحة رمزية كبيرة تضامنية مع الأسرى، يليها حملة المفاتيح التي تمثل للشعب الفلسطيني رمزية حق العودة، وحمل العلم مجموعة من الشباب وكبار السن كرمزية للتواصل بين الأجيال.
وقدمت الفرقة النحاسية (فرقة المجد) الاناشيد الرسمية الوطنية، وعزف النشيد الوطني الفلسطيني إيذاناً ببدأ الفعاليات المرافقة لعرض العلم، حيث بدأت فرقة موريا للفلكلور والتراث الوطني الفلسطيني بعرض لوحاتها الفنية، وتلا ذلك قصيدة شعرية للطفلة الفلسطينية تالا ابوخميس حيث ألهبت مشاعر المشاركين، ومن ثم فقرة شعرية للشابة ماجدة عودة قصيدة عن "الشهيد الفلسطيني"، حيث رفع العلم بطريقة مؤثرة أمام بوابة برلين.
وقد عبر المشاركون عن "تفاعلهم مع علمهم الوطني بالتوقيع على العلم بذكر أسم المشارك والقرية او المدينة التي هجّروا منها".
والقى  نضال حمدان رئيس تجمع الشتات الفلسطيني أوروبا كلمة شكر فيها المشاركين وتفاعلهم وتجاوبهم مع دعوة التجمع، كما أكد على "الثوابت الوطنية وعلى رمزية الفعالية من كافة النواحي"، ووجه "تحية الى الأسرى البواسل المضربين عن الطعام"، وطالب الجميع "بمساندتهم لتحقيق مطالبهم المشروعة". وقد أوضح حمدان أن "العلم الفلسطيني سيجوب كافة دول أوروبا ضمن فعاليات ذكرى النكبة ووعد بلفور المشؤوم وتضامنا مع أسرانا البواسل".


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
اغلاق