اغلاق

عيسى يلتقي عضو اللجنة التنفيذية محمود اسماعيل

وضع الامين العام للهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات الدكتور حنا عيسى عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية محمود اسماعيل "بصورة


جانب من اللقاء

الأوضاع في مدينة القدس المحتلة، وما تمارسه سلطات الاحتلال من اجراءات تهويدية طالت كل جزء في القدس الشريف".
وندد الأمين العام د. عيسى خلال لقاءه "بما وصلت اليه سلطات الاحتلال من أساليب تهويديه لتسويق مزاعمها وادعاءاتها الكاذبة في القدس المحتلة ومقدساتها"، مشيراً الى "ما ارتدته وزيرة الثقافة الإسرائيلية ميرى ريجيف خلال حضورها حفل افتتاح مهرجان "كان" السينمائي الدولي الـ70، حيث ارتدت فستانًا مطبوعاً عليه صور من مدينة القدس ولا سيما المسجد الأقصى المبارك وقبة الصخرة".
واكد على "استمرار السياسة الاسرائيلية الاحتلالية القائمة على تهويد القدس ومقدساتها وبسط السيطرة عليها بالقوة، وايهام العالم بأحقيتهم فيها بمختلف الأساليب والوسائل".
واشار الى "الاقتحامات اليومية المتواصلة من قبل سوائب المتطرفين وقوات الاحتلال لباحات المسجد الاقصى ومصلياته، ناهيك عن بناء المستوطنات والبؤر الاستيطانية، وحفر الانفاق وتدنيس المقدسات والاعتداء على المقدسي بأرضه بالتهجير والقتل والاعتقال".
واتفق الطرفان على "مواصلة اللقاء والتعاون المشترك بما يتعلق بأمور القدس والمقدسات".
جاء ذلك خلال لقاء الامين العام د. حنا عيسى عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية محمود اسماعيل في مقر اللجنة التنفيذية للمنظمة في مدينة رام الله.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق