اغلاق

’الفلاح الخيرية’ تفتتح مسجدا شمال قطاع غزة

افتتحت جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين، وبالتعاون مع وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، مسجد ربُا في منطقة الشيخ زايد شمال قطاع غزة، والذي جاء بدعم من فاعل


جانب من افتتاح المسجد

خير في ثواب زوجته.
وقال د. رمضان طنبورة رئيس جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين "إن هذا المسجد جسد اسم زوجة فاعل الخير "ربا" رحمها الله"، مضيفا "اننا نحمد الله الذي يسر الأمور وهيأ الأسباب والذي وفق لإقامه هذا المسجد المبارك ليكون منارة من منارات الإسلام من اجل العبادة".
واكد د. طنبورة "إن مسجد ربا أنشئ في منطقة مأهولة بالسكان وتضم المستشفى الإندونيسي ومدينة الشيخ زايد ومديرية عمل شمال غزة  ومدارس ومؤسسات وشارع عام".
وأشار د.  طنبورة "إلى أن الجمعية قامت هذا العام بافتتاح مسجد ام النصر ومسجد عمر بن عبد العزيز وها هي اليوم تفتتح مسجد ربا ولن يكون الأخير ضمن المساجد التي ساهمت في اعمارها وترميمها والتي سيتم اعمارها وترميمها ايضا بدعم من أهل الخير".
وتقدم د. طنبورة بجزيل الشكر والامتنان لفاعل الخير الذي "تبرع بإنشاء وتشطيب مسجد ربا والذي جاء من منطلق الوفاء لزوجته رحمها الله واسكنها قصرها الجديد في جنات النعيم".

"وزارة الأوقاف"
وقال الشيخ عبد القادر سالم مدير مديرية وزارة الأوقاف والشئون الدينية في شمال قطاع غزة ان "للوزارة دور كبير في بناء ورعاية المساجد رغم الحصار ورغم قلة الإمكانيات ورغم ما حل بالمساجد من قصف وتدمير".
وشكر الشيخ  سالم  فاعل الخير على "تبرعه وإنفاقه على هذا المسجد والذي جاء من باب الوفاء  لزوجته ربا رحمها الله"، سائلا الله ان "يكون صدقة جارية عن روحها الطاهرة الى يوم القيامة والشكر موصول لجمعية الفلاح الخيرية ممثلةً برئيسها رمضان طنبورة التي كانت اليد الأمينة في توصيل الأمانة وانجاز العمل باتقان على اكمل وجه".
ومن جهته، فقد قدم فضيلة الدكتور ياسر الشنطي عميد كلية أصول الدين في الجامعة الإسلامية شكره الجزيل لفاعل الخير ولجمعية الفلاح الخيرية ممثلةً برئيسها الشيخ الدكتور رمضان طنبورة على "جهودهم المتواصلة في إنجاح مشروع افتتاح مسجد ربا"، سائلا المولى عز وجل ان "يرحمها ويتغمدها واسع رحمة وان يدخلها الجنة"، داعيا "لتكثيف الجهود وتقديم المزيد من العطاء لدعم الشعب الفلسطيني في قطاع غزة".

"أهل الحي يعبّرون عن فرحتهم الغامرة بافتتاح المسجد"
وعبّر أهل الحي عن "فرحتهم الغامرة بافتتاح المسجد في منطقتهم المأهولة بالسكان والتي لا يوجد فيها مساجد"، ودعوا الله ان "يتقبله من فاعل الخير في ثواب زوجته ربا رحمها الله وان يسكنها بقصر من قصور الجنة".
وقد سلمت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية جمعية الفلاح الخيرية كتابا رسميا باستلامها مسجد ربا شمال قطاع غزة  كاملا متكاملا. وفي الختام، أبرق طنبورة باسمه وباسم المتبرع الاخ/ م. أبوخالد ونسايبه الكرام الحاج/ ابوفراس وحرمه واولاده شكرهم لوزارة الاوقاف ولشركة جمال النجار واولاده لتسليمها المشروع دون تأخير، كما شكروا مهندسي واداريي جمعية الفلاح الخيرية على اخلاصهم في متابعة التنفيذ وتوثيقه أولا بأول حتى افتتاح المسجد اليوم والصلاة فيه.                     





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق