اغلاق

المغرب: الاتحاد الوطني الفلسطيني ينظم لقاء تضامني مع الأسرى

نظم نشطاء من منظمات وجمعيات المجتمع المدني بمدينة الصويرة المغربية، لقاءً تضامنيا مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية. وقال


جانب من اللقاء-تصوير محمد طيفور

سعدي الوني أبو تمام عضو الهيئة التأسيسية للاتحاد الوطني الفلسطيني بأوروبا، "إن هذا اللقاء التضامني الأخوي والإنساني إشارة قوية من سكان مدينة الصويرة ومن خلالهم كل سكان المدن والقرى المغربية، إلى دعمهم ومساندتهم للأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام احتجاجا على الظروف القاسية وغير الإنسانية التي يعيشون فيها داخل زنازين الاعتقال بسجون الاحتلال".
ودعا أبو تمام في كلمته، خلال اللقاء التضامني الذي احتضنته دار الصويرة التابعة لجمعية الصويرة موكادور، إلى "وضع حد لقمع واضطهاد الأسرى الفلسطينيين والاستجابة الفورية لمطالبهم المشروعة وحقوقهم المسلوبة".
وطالب المجتمع الدولي "لتحمل كامل مسؤولياته للحد من هذا الوضع المأساوي الذي يمر به الأسرى في سجون الاحتلال".
وأجمعت تدخلات المنظمات والجمعيات المحلية على أن "معاناة الأسرى حاضرة دوما في قلوبهم وأذهانهم وضمائرهم". كما طالبت المجتمع الدولي وكل أحرار العالم "التدخل الفوري لدى سلطات الاحتلال للإفراج الفوري عن الأسرى الفلسطينيين"، معبرةً في الوقت ذاته عن "احتجاجهم القوي على الممارسات اللاانسانية لسلطات الاحتلال بحق الأسرى الفلسطينيين والأسيرات الفلسطينيات بحرمانهم من أبسط حقوقهم المشروعة التي تكفلها لهم المواثيق الدولية والقانون الدولي الإنساني، وكذلك التنكر لمطالبهم المشروعة التي من أجلها يضربون عن الطعام".
وقام النشطاء الجمعيون بشرب الماء والمالح في إشارة قوية منهم إلى "دعمهم اللامحدود واللامشروط للأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي والذين يقتصر غذاؤهم على الماء والملح حتى لا تصاب أمعاؤهم بالتعفن".
وتوج اللقاء التضامني بمدينة الصويرة المغربية بتوقيع النشطاء على بيان يطالبون فيه الصليب الأحمر "للتدخل لإنقاذ حياة الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال منذ أزيد من شهر".






لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق