اغلاق

عربات من دون سائق تُشغل تجريبياً في دبي خلال أسابيع!

"الوحدات المتنقلة المستقلة"، هذا ما تعزم مؤسسة الترخيص بهيئة الطرق والمواصلات على إطلاقه في شوارع دبي، وهي مكونة من مجموعة من العربات المتصلة،


الصورة للتوضيح فقط

التي تتميز بقدرتها على الانفصال عما تتصل به من عربات أخرى للسير بشكل منفرد. وهي تعمل وفقاً لمتطلبات التشغيل في ظروف دبي المناخية.
وحسبما قال المدير التنفيذي مؤسسة الترخيص بهيئة الطرق والمواصلات في دبي رئيس لجنة المركبات الذكية، أحمد هاشم بهروزيان، في تصريح رسمي للصحف، أنه تم اختيار موقع التجريب بعيداً عن نقاط الازدحام، لتتم تجربة المركبة في شوارع داخلية ومن دون وجود مركبات أخرى، إلى أن يتم تشغيلها لاحقاً تدريجياً في الشوارع العادية ضمن مناطق مخصصة لها، بعد التأكد من كفاءتها وضمان سيرها بأمان.
تستطيع "الوحدات المتنقلة المستقلة" أن تسير في الشوارع العادية، ويبلغ طول الوحدة نحو 2.7 متر، وتوجد بها ستة مقاعد، بالإضافة إلى مساحة تتسع لوقوف أربعة أشخاص.
يشار إلى أن المركبات الجديدة تمثل حلاً تقنياً نظيفاً وذكياً في آن واحد، نظراً إلى أنها تعمل بالطاقة الكهربائية ومن دون سائق، قادرة على التحرك بشكل ذاتي، ضمن مجموعة متصلة ممكن أن تنفصل عن بعضها خلال الحركة من دون أن تتوقف المجموعة، إذ إن العربة المنفصلة تتوجه بمفردها نحو موقع العميل الذي طلبها عبر تطبيقات الهواتف المحمولة.



لدخول زاوية كوكتيل اضغط هنا

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق