اغلاق

‘حرامي ابن حلال‘: اخبر الشرطة عن مكان رضيعة سرقها بالخطأ في رام الله

لا تزال قصة اللص الذي سرق سيارة ووجد فيها طفلة رضيعة امس في رام الله، حديث الشارع الفلسطيني، بعد اسعادة الطفلة، "بفضل" الحرامي، الذي رد على اتصال من


صورة للطفلة بعد استعادتها

الشرطة، واخبرها بمكان السيارة والطفلة.
وكان شخص قد أقدم شخص صباح امس الاربعاء على سرقة سيارة مواطنة قرب حضانة للأطفال في رام الله، قبل أن يتفاجأ بطفلة رضيعة داخل المركبة.
وقالت مصادر محلية: "إن الحادثة وقعت في منطقة "سطح مرحبا"، إذ صرخت سيدة عند عودتها من ايصال طفلها الى احد الحضانات بأن سيارتها سرقت وطفلتها بداخلها".
فيما أوضحت الشرطة أن السارق اكتشف وجود الرضيعة وقام بركن المركبة في منطقة نائية برام الله، وعند اتصال الشرطة على هاتف محمول يعود للسيدة كان في المركبة، اجاب السارق على الهاتف  ووصف للشرطة المنطقة التي وضع المركبة فيها.
وترك اللص السيارة شغالة ليتمكن من ابقاء المكيف شغالا، وبالتالي انقاذ حياة الطفلة في يوم حار.
وتضج مواقع التواصل منذ الامس بهذه القصة، وفيما ان الكثيرين يطالبون باعتقال اللص ومقاضاته، يرى آخرون انه لص "رحيم" ،  وعلى ما يبدو"ليس مجرما ولكن قد يكون محتاجا والا لما ساهم في انقاذ الطفلة"، بحسب رأي البعض. 

اقرا في هذا السياق:

ام مصدومة: لص سرق سيارتي وبداخلها طفلتي من امام الروضة في رام الله !


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق