اغلاق

الصحة للائتلاف لمناهضة العنصرية: الطواقم الطبية عادت لكفرقاسم

في أعقاب توجه الائتلاف لمناهضة العنصرية، مؤخرا لوزارة الصحة بعد التحقيق الذي نشره فرات نصار في القناة الثانية، كاشفًا عن قرار وزارة الصحة منع طواقمها


صورة للتوضيح فقط

من الوصول إلى كفرقاسم بحجة وذريعة الأمن، رد برفسور ايتمار غروطو، المعين مؤخرًا لترأس طاقم مناهضة العنصرية في وزارة الصحة، هذا الصباح برسالة إلى الائتلاف مؤكدًا على أنّ القرار الغي وأنّ الطواقم الطبية وصلت إلى عملها في كفرقاسم كالمعتاد.
وبيّن بروفسور غروطو للائتلاف على "أنّ القرار مستهجن اساسًا وأنّ وزارة الصحة ستقوم بالتحقيق بكيفية صدوره واستخلاص العبر اللازمة"، إلا أنه أكد "أنّ القرار جاء بعد توصية من الشرطة ودون الرجوع واستشارة الهيئات اللازمة" .
وأوضح بروفسور غروطو "أنّ وزارة الصحة عملت مؤخرًا على تشكيل طاقمًا يرأسه يعمل على فحص العنصرية في تقديم الخدمات الطبية خاصة بعد رفض والدات يهوديات التواجد مع عربيات في نفس الغرفة، مشددًا على أنّ وزارة الصحة ترفض مظاهر العنصرية كافة" .
وكان قد ارسل المحامي نضال عثمان، مدير الائتلاف لمناهضة العنصرية وعضو في اللجنة لمناهضة العنصرية في الخدمات الطبيّة، امس مساءً الرسالة إلى بروفسور غروطو معبرًا عن استهجانه من القرار وموضحًا على أنّه يتوجب على وزارة الصحة بالذات في هذا الوضع زيادة عدد طواقمها الطبية وتعزيزها بطواقم صحة نفسية خاصة بعد الصدمة التي يعيشها الأطفال في كفرقاسم.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار كفر قاسم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق