اغلاق

غزة: مراكز جمعية الثقافة والفكر الحر تنظم ثلاث أمسيات

نظمت المراكز التربوية التابعة لجمعية الثقافة والفكر الحر (الشروق والأمل ونوار التربوي وبناة الغد) ثلاث أمسيات رمضانية تخللتها العديد من المسابقات الثقافية


جانب من الأمسيات

والترفيهية، بحضور واسع من أمهات وعائلات الفئات المستهدفة والأهالي.
وتنوعت الأمسيات التي نظمت اثنتان منها في مقر المراكز جنوب وغرب محافظة خانيونس، فيما نظمت الثالثة في استراحة الجمعية على شاطئ بحر خانيونس، فقراتها ما بين المسابقات الثقافية والألعاب الترفيهية والفقرات الفنية، ومسابقة أشهى طبق حلويات، حيث تفاعل الجمهور مع الفقرات المختلفة ولاسيما المسابقات الترفيهية التي أضفت أجواء من البهجة على الأمسيات، وحظي الحضور على العديد من الجوائز العينية.

جو عائلي
وبدوره، اوضح خليل فارس مدير نادي الشروق والأمل بأن "الأمسية تأتي ضمن فعاليات المركز المتعددة والمتنوعة خلال الشهر الفضيل التي نشارك خلالها فئاتنا المستهدفة وعائلاتهم أجواء رمضان الروحانية والعائلية في جو عائلي يتسم دائما بالحميمية والدفء".
وتنوعت فعاليات الأمسية  التي تفاعلت معها الأمهات، وحظين بجوائز عينية عديدة، ما بين المسابقات الثقافية والترفيهية، كما تنافست الأمهات على صنع أجمل وأشهى طبقي سلطة وفواكه.

"أجمل طبق حلويات"
فيما شهدت الأمسيتين التي نظمها كل من مركز نوار التربوي وبناة الغد أجواءً تنافسية رائعة بين الأمهات اللواتي تنافسن خلالها على أشهى طبق حلويات وافضل كوب عصير رمضاني، الى جانب العديد من المسابقات الثقافية والترفيهية المنوعة.
وقالت  مدير مركز نوار التربوي نجوى الفرا،  "إن أكثر من (70) سيدة من أمهات الاطفال المنتمين للمركزين ومشاركات من المجتمع المحلي تنافسن على أجمل طبق حلويات، اختارت بعضهن الانواع الغربية والبعض الآخر الشرقية، فيما أصرت أخريات على التنافس بالأطباق التراثية الفلسطينية، واشرف على المسابقة لجان تحكيم متخصصة من المجتمع المحلي".

"بناء جسور من الألفة والمحبة"
وقالت مدير مركز بناة الغد آمال خضير "إننا  نسعى من خلال الأمسيات الرمضانية والمسابقات الدينية والثقافية والترفيهية والرياضية المتعددة إضافة إلى الإفطارات الجماعية التي ننظمها سنويا خلال شهر رمضان إلى مشاركة فئاتنا وعائلاتهم أجواء الشهر الكريم وتوطيد علاقتنا بهم، وبناء جسور من الألفة والمحبة بين أولياء الأمور وأبنائهم من خلال مشاركتهم لنشاطاتهم، وإعطاء الأمهات مساحة للترفيه والمشاركة والتعرف على المركز الذي ينتمي إليه ابناؤهم".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق