اغلاق

مجدلاني يدعو الدول إلى ’دعم ميزانية الاونروا’

قال الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. أحمد مجدلاني، "إن رئيس وزراء حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو تمادى


د. أحمد مجدلاني

في التطرف والعنصرية وممارسة إرهاب الدولة المنظم، وإن حكومته تمارس التحريض اليومي على الشعب الفسطيني وقيادته، وعلى المجتمع الدولي القيام بدوره وضع حد لحماقات نتنياهو التي ستضرب مصالحها في المنطقة".
وأضاف د. مجدلاني: "دعوة نتنياهو لتفكيك وحل وكالة الغوث وإحالة مسؤولياتها تجاه قضايا اللاجئين الفلسطينيين إلى المفوضية العليا لشؤون اللاجئين،  وإقدام الكنيست الإسرائيلي بالمصادقة على تشريع قانون يقضي بخصم الأموال التي تدفعها السلطة الفلسطينية، كمخصصات لعائلات الأسرى والشهداء، بمثابة قرصنة وسرقة أموال دافعي الضرائب الفلسطينيين، وتأتي استمرارا لسياسة التحريض والعنصرية، وردا على مبادرة الإدارة الأمريكية الجديدة حول وضع عملية السلام وبحث أفق تحريكها".

"حكومة الاحتلال تحاول استغلال أزمة الإقليم"
وأشار د. مجدلاني: "حكومة الاحتلال تحاول استغلال أزمة الإقليم والاستفراد نحو تصفية القضية الفلسطينية، ووضع ترتيبات جديدة حول حل إقليمي، هدفه فصل القطاع عن الضفة وتحسين شروط وظروف شعبنا تحت الاحتلال، والاتجاه نحو الحل الاقتصادي المرفوض جملة وتفصيلا".
وأكد د. مجدلاني أن "كل ما يطرحه نتنياهو وحكومة الاستيطان مخالف للقانون الدولي وأن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) تشكلت بموجب قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 302 لعام 1949 ولن تحل أو تفكك إلا بعد حل مشكلة اللاجئين بتطبيق القرار بكافة عناصره، وأن رواتب الأسرى والشهداء خط احمر، فهؤلاء هم مناضلون، وأن النضال الفلسطيني ضد الاحتلال حق كفلته كافة قوانين الشرعية الدولية".

"حملة تحريض مستمرة ضد القيادة الفلسطينية"
وحذر د. مجدلاني "من تساوق بعض المواقف الدولية مع هذه المطالب التي تحاول حكومة الاستيطان تمريرها"، مشيرا أنها "تأتي في سياق حملة تحريض مستمرة ضد القيادة الفلسطينية ممثلة بمنظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، وعلى المجتمع الدولي عدم الاكتفاء ببيانات الإدانة والاستنكار".
ووجه د. مجدلاني دعوة لكافة الدول "بالرد على نتنياهو بدعم ميزانية الاونروا وتمكينها من القيام بواجباتها تجاه اللاجئين الفلسطينيين كرد أولي على دعوة نتنياهو العنصرية"، كما طمأن أهالي الأسرى والشهداء بأن "القيادة الفلسطينية لن ترضخ لتشريعات الاحتلال ومستمرة بالوفاء لدماء الشهداء ومعاناة الأسرى".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق