اغلاق

المحامي يوسف جمعة: افيقوا من هذا السبات اللعين

بِسْم الله الرحمن الرحيم قال تعالى: {وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ .


المحامي يوسف جمعة - صورة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ . أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ} [البقرة:155-157].

أعزي نفسي وأهل الطيّبة عامة كما وأعزي أهل الفقيدة على هذه الفاجعة المؤلمة بوفاة الحاجة نادية برانسي ، تغمد الله الفقيده برحمته وجعل مثواها الجنه .

ومن هنا اتوجه لابناء بلدي الحبيب  ان افيقوا من هذا السبات اللعين ، واتقوا الله في انفسكم وفِي أهل هذا البلد .

أصبحت هذه الاعمال تطال كل نفس مطمئنة حتى في عقر دارها ، نؤمن بالقضاء والقدر ولكن علينا الأخذ بالاسباب .

فوضى استعمال السلاح فاقت كل الحدود باتت  تقد مضاجعنا وأمست تودي بحياتنا وتدمر بيوتنا .

يا ابن بلدي العزيز اعلم بان الله يرى ويسمع واعلم بان حرمة دم المسلم اعظم عند الله من هدم الكعبة المشرفة ، واعلم بانه من يروع مسلم ولو حتى مازحا فان ذنبه عظيم ، سنقف جميعا في الْيَوْمَ الأكبر امام الواحد الأحد وسنسأل عن كل صغيرة وكبيرة ،

 

أبناء بلدي عودوا الى الله وتجنبوا استعمال السلاح وكّفوا ايديكم عن البطش بها ، وكفى بهذا المصاب واعظا .

وفِي النهاية اسأل الله العظيم ان يجعل هذا البلد امنا وطمئنا وسائر بلاد المسلمين .

المحامي يوسف جمعه

عضو اللجنه الشعبية في الطيّبة



المرحومة نادية برانسي(ام جواد)- قُتلت وهي جالسة بين اهلها في ساحة بيتها

اقرا في هذا السياق:
هذه هي الكلمة الاخيرة التي نطقت بها الأم الطيباوية قبل ان تقتُلها رصاصة واحدة في القلب !
‘فتشت فلم أجد.. مش عنا، عند الجيران‘-بقلم: فالح حبيب

الشرطة والمستشفى يعلنان رسميا عن وفاة السيدة نادية برانسي من الطيبة متأثرة باصابتها


بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :
panet@panet.co.il

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك