اغلاق

رئيس بلدية الطيبة: لن نسكت حتى يمْثُل المجرم امام القانون

عقب رئيس بلدية الطيبة شعاع مصاروة خلال حديثه مع مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما، على الفاجعة الأليمة التي وقعت مساء أمس بمقتل نادية برانسي "أبو راس"
Loading the player...

برصاصة، بالقول : "ابعث التعازي لعائلة المرحومة أبو راس، واخواني في ال برانسي على هذا الحدث، انا منذ امس في تواصل مستمر مع الشرطة، وعلى الشرطة ان تاتي بالجناة للمثول امام القانون، لم نعد نتحمل فوضى السلاح، الشرطة هي المسؤولة الأولى والأخيرة عن جمع السلاح، لديها العلم من هم تجار السلاح ومن هم بحوزتهم السلاح، ما حدث بالأمس هو كارثة للطيبة جميعها. نحن لا نقبل هذه الفوضى ونقول ان الطيبة سئمت الاجرام، وسئمت المجرمين، نحن مجتمع سوف نأخذ دورنا في محاربة العنف، لكن على الشرطة ان تأخذ دورها اكثر واكثر في محاربته".
وأضاف مصاروة: "اتركوا الافراح التي فيها اطلاق نار، واتركوا المحافل التي يطلق فيها النار، اتركوا أي حدث يكون فيه استعمال لاطلاق النار، إن اهالي الطيبة يريدون العيش بكرامة وبهدوء، وهذه الثلة البسيطة التي تحاول ان تشوش صفو هذا البلد الامن نقول لهم لن نسكت حتى يأتي كل مجرم للمثول امام القانون".



رئيس بلدية الطيبة شعاع منصور


المرحومة نادية برانسي- قُتلت وهي جالسة بين اهلها في ساحة بيتها 


اقرأ في هذا السياق:
الشرطة والمستشفى يعلنان رسميا عن وفاة السيدة نادية برانسي من الطيبة متأثرة باصابتها


لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك