اغلاق

في بئـر المكسور : بركة سباحة للخيول - صور وفيديو

في هذه الأيام الحارة ، أيام ارتفعت فيها درجات الحرارة إلى حد لا يطاق ، اضطر الناس للاستعانة بوسائل تخفف عنهم وطأة الحر ، وعبء الطقس ، ليس البشر وحدهم ،
Loading the player...

هم الذين يحتاجون لوسائل التكييف ، والترفيه ، بل للخيل شؤون في ذلك ، قبل أيام افتتحت أول بركة للسباحة الخاصة بالخيول في الإسطبل الأمريكي في بئر للمكسور ، لصاحبه المدرب أكرم غدير .
أكرم كما أخبرنا بقول " أنه أول من باشر بمشروع كهذا ، فقد أحب الخيل ، وبذل كل ما يملك من جهود لتربيتها بالطريقة الأمثل ، وهذه البركة هي الأولى ، والوحيدة في البلاد ".
ويتابع غدير قائلا " أنه يأمل أن تتبنى إسطبلات أخرى مثل هذا المشروع ، الذي يؤدي إلى الحصول على خيول مثالية من حيث العامل الصحي ، والروح المعنوية ".

" علاج فيزوترابيا للخيول ! "
ويضيف أكرم غدير " أن مشروع البركة كلفه الكثير ، وهو بمثابة علاج " فيزيوترابيا " للخيل ، بكل ما يتعلق بأي مشاكل تواجهها ، كأوجاع في العضلات ، الأطراف ، وما إلى ذلك ، فالسباحة هي سبيل لاصلاح الكثير من هذه المشاكل التي تصيب الخيول  ". 
واستطرد غدير يقول : " يتولى الأمر مرشدون متخصصون يصطحبون الحصان أو الفرس للماء في البركة ، ولا يتم دخول الحصان أو الفرس للبركة قبل حمام يتم فيه تنظيفه أو تنظيفها مما علق به أو بها من أوساخ ، وبعد الخروج من البركة هنالك حمام ساونا بدرجة حرارة ملائمة للخيول ، لتعود لحرارتها الطبيعية ، أيضا يتم الأمر بإشراف طبيب بيطري يحدد وضع الحصان قبل مشاركته ، هل هي علاجية ، أم ترفيهية وتدريبة للعروض ، والسباقات  ".
وأضاف المدرب أكرم غدير بأن " بعض العضلات ، والمناطق في جسم الحصان ، أو الفرس لا تتحرك ، ولا يتم تنشيطها إلا من خلال السباحة  ".

 



 بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق