اغلاق

النجمة أسماء لمنوّر: ‘لن أختار من بعد كاظم الساهر‘

عاشت المطربة المغربية أسماء لمنور في مصر أم الدنيا لفترة قبل أن تعود لتستقر ما بين المغرب والخليج لانشغالاتها الفنية بين الألبومات والحفلات الغنائية،



التي تشارك في إحيائها، وبالرغم من البعد عن مصر تكشف أسماء لمنور أنها اشتاقت كثيراً لمصر أم الدنيا على حد تعبيرها.

اشتقت للأصدقاء
وتقول أسماء لمنور إنها في مصر لديها الكثير من الصداقات، حيث اشتاقت لأصدقائها ولزيارة الحسين والمسارح الغنائية في القاهرة فمصر هي أم الدنيا، وبالرغم من الغياب ترى لمنور أن الجمهور في مصر لا يزال يتابعها وهو ما تشعر به من خلال ردود الفعل لألبوماتها الغنائية.


التمثيل خطوة تحتاج إلى شروط
وحول التوجّه إلى التمثيل أُسوة بالعديد من نجمات جيلها تقول لمنور إن التمثيل بالفعل موجود ضمن مشروعها الفني وغير مستبعد إطلاقاً، لكن شرط أن يكون العمل الذي ستشارك به جديداً من حيث الفكرة وأن يخطفها الدور وأيضاً أن تكون هناك كيمياء بينها وبين النجوم الذين سيشاركونها في العمل تظهر على الشاشة.


عودة إلى الدويتو ولكن
تقول أسماء "أنا محظوظة لأنني قدّمت العديد من الدويتوهات مثل المحكمة مع الفنان العراقي الكبير كاظم الساهر، لذلك لن أختار اسماً معيّناً لأن الدويتو بات مرهوناً بالفكرة الجيدة والتصوير المناسب".
وعن جديدها بعد "صبية" تقول لمنور إنها تجهز في الفترة المقبلة لألبوم خليجي تعمل على أغنياته منذ فترة، حيث اتفقت مع روتانا على تقديم ألبوم مغربي يليه ألبوم ببصمة خليجية.



لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق