اغلاق

كفرقاسم: مباراة بين فريقي الشهيد محمد عامر والشهيد محمد طه

مباريات نارية من جديد وثمانية اهداف أحرزت اليوم ابتداء من التعادل في المباراة الاولى بين الفائز باللقب العام الماضي كراميكا السلطاني وفريق السحيلة


صور من المباريات

الذي وصل هو ايضاً للنصف النهائي ويريدون الوصول للنهائي هذا العام.
 هذا وقد افتتح التسجيل فريق السحيلة بعد تسديدة من احمد عبدالرؤوف لتدخل الكرة للشباك للهدف الاول وبعد دقائق قليلة احرزوا الهدف الثاني ايضاً عن طريق اللاعب علي طه ولكن بالمقابل اتى الهدف الاول لفريق كراميكا سلطاني بعد ان اصطدمدت الكرة بكرم عيسى ودخلت لهدف ذاتي ، وقبل انتهاء اللقاء نجح اللاعب ايهاب صرصور من تسجيل هدف التعادل بعد ركنية متقنة وصلت اليه ليزجها بالشباك وهكذا انتهت المباراة الاول بالتعادل 2-2 .
المباراة الثانية بين العمرية المرشح بالفوز بالبطولة حيث كانت هناك اقاويل عديدة عن قوة هذا الفريق امام فريق البرج المدجج ايضاً بلاعبين شبيبة موهوبين امثال ابراهيم زهير عامر ومحمد شمس صرصور وعبدالوهاب صرصور وعبدلله طه ومحمد طه ومحمد بدير “ابو الرندة” وغيرهم بقيادة المدرب يوسف عيسى , جميعهم من لاعبي شبيبة الوحدة كفرقاسم وهم فعلاً ثلة موهوبة من اللاعبين ولكنهم لم يفلحوا بالفوز امام المرشح باللقب فريق العمرية رغم ان المباراة كانت متوازية ولكن النجم القسماوي محمد بدير ” موحا ” نجح بإحراز الهدف الوحيد للعمرية لأقتناص الثلاثة نقاط الثمينة والصعبة التي كانت امام البرج ، حيث وصلوا لعدة فرص ولكنهم لم يفلحوا من استغلالها.
اما المباراة الثالثة فقد كانت بين فريق "الظلم ظلمات" والذي تم تسميته تيمناً بالشهيد محمد عامر ” اجي ” امام فريق الشهيد محمد والذي سمي ايضاً تيمناً بالشهيد محمد طه الذي راح ضحية الحوادث امام مركز الشرطة الشهر الماضي ،حيث من المعلوم ان كلا المرحوميين كانا يشاركان في الدوري على مدار سنوات ولهم باع في كرة القدم المصغرة في مدينة كفرقاسم رحمهما الله وتغمدهم بواسع رحمته. المباراة انتهت بشوطها الاول بالنتيجة 1-1 ولكن بعد ذلك بدأ فريق الظلم ظلمات بفرض سيطرته التامة على اللقاء لينجح شوقي عيسى من احراز ثلاثة اهداف واللاعب محمود بدير هدفين وايضاً وحيد عيسى بهدفه الخاص وسعيد طه لينتهي اللقاء بفوز الظلم ظلمات 8-2 .



 
لدخول الى زاوية الرياضة المحلية اضغط هنا

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق