اغلاق

حالات اغماء بسبب الحر الشديد في أم الفحم- احذروا

علم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بأن العديد من حالات الاغماء وصلت الى صناديق المرضى والعيادات المحلية في مدينة ام الفحم ،بسبب حرارة الطقس المرتفعة التي


الدكتور محمد كامل محاميد

تشهدها البلاد، وان معظم الحالات كانت تعاني من الاغماء بسبب الحر الشديد والجفاف.
وحول هذا الموضوع قال الدكتور محمد كامل محاميد :"موجة الحر الشديد التي تجتاح البلاد من الممكن ان تؤدي  الى أمور كثيرة منها ان يفقد الجسم الكثير من السوائل والاملاح،مما  قد يؤدي الى مضاعفات داخل الجسم، لهذا نرى انه عندما يُترك طفل داخل سيارة مغلقة فقد يتعرض لنزيف داخل المخ  نتيجة الحرارة الشديدة وما ينجم عنها، وقد يموت".
وعن طرق الوقاية من الجفاف، يقول:" على الناس شرب السوائل بكثرة وأكل المأكولات مع املاح لتفادي الجفاف. وبالنسبة لضربة الشمس،فإن تفادي الخطر يتم عبر الوقاية بتفادي اشعة الشمس،  في الساعات التي فيها درجة الحرارة مرتفعة، تقريبا من الساعة 12 ظهرا وحتى الثالثة ما بعد الظهر، حيث تكون الحرارة متطرفة ومرتفعة في احيان كثيرة".


صورة للتوضيح فقط


بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق