اغلاق

تفاصيل المداخلات في جلسة مكافحة العنف في الطيبة

عقدت مساء امس الاول الأربعاء ، جلسة غير عادية للمجلس البلدي في بلدية الطيبة ، للتباحث في موضوع العنف واطلاق النار العشوائي ، وذلك على اثر مصرع ،
Loading the player...



 المرحومة نادية برانسي جراء عيار ناري طائش أصابها وهي تجلس في ساحة بيتها . يذكر انه شارك بالجلسة رئيس وأعضاء المجلس البلدي ، وحضرها عدد من الأهالي .

" الطيبة منذ فترة طويلة تمر بفترة امنة "
افتتح الجلسة رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع مصاروة منصور ، الذي قال : " للأسف الشديد هذه الجلسة أتت بعد مقتل الأخت طيبة الذكر نادية برانسي ، مثلما تعلمون ، الطيبة منذ فترة طويلة تمر بفترة امنة ، نسبياً مع ما يجري في الوسط العربي في ظل الاحداث الأخيرة .  ظاهرة اطلاق النار تزعج الجميع ، في ساعات الليل نسمع اطلاق نار هنا وهناك ، مع انه لا بد من كلمة حق انه في الاعراس انخفضت كثير ظاهرة اطلاق النار ، توجه لي الدكتور حسام عازم بمكتوب خطي حول موضوع اطلاق النار ووجود حلول وطلب عقد جلسة في البلدية تضم التيارات السياسية والحزبيه ، وانا وعدته ان نعقد جلسة حول هذا الموضوع ".

" الأمر مؤسف جدا "
من جانبه ، قال القائم باعمال رئيس البلدية عبد الحكيم جبارة : " للأسف الشديد ظاهرة اطلاق النار تقع في الافراح مؤسفة ، فهذه المناسبات من المفروض ان تفرح الناس وليس ان تعلن الحداد ، الامر مؤسف جداً ، عندما نقول اننا نريد شرطة جماهيرية المواطنون يخرجون بحملة ضدنا ، اذن تعالوا لنضع أيدينا بايدي بعض وان نحافظ الامن لوحدنا وان نتحمل المسوؤلية فلا حاجة لشرطة جماهيرية او لغيرها ".

" توعية الأبناء في المدارس "
من ناحيته ، قال نائب رئيس البلدي المربي مالك عازم :" يجب ان يكون عند أصحاب الاعراس تحذير ان كان النشر في وسائل الاعلام المرئية او المكتوبة ، ويجب توعية أولادنا في المدارس " .

" الشرطة يجب ان تؤخذ مسؤوليتها بما يحصل "
وقالت عضوة بلدية الطيبة نهاية حبيب : " صادفتني حادثة في هذا الأسبوع ، حيث كنت جالسة عند احد جيراننا وسقطت على البيت رصاصة طائشة ، وبلطف من الله لم تحصل كارثة . لقد تكلمنا كثيرا عن هذا الامر ، من رايي انه يجب إقامة برنامج شامل في البلد وفي المدارس. هناك خلل ولم نستطيع السيطرة عليه ، ويجب ان تكون لجنة طارئة جداً بمشاركة الشرطة ، الشرطة يجب ان تؤخذ مسؤوليتها بما يحصل ، صحيح انه يجب علينا تحمل جزء من المسؤولية ولكن من ناحية ثانية على الشرطة مسؤولية ويجب ان تقوم بها ".

" شراء السلاح اسهل من شراء الجبنة الصفراء ! " 
وقال عضو بلدية الطيبة علي شيخ يوسف :" ان ارادت الشرطة ان تجمع السلاح في البلد تستطيع القيام بذكر ، للأسف الشديد هناك سلاح موزع ، اليوم اصبح شراء السلاح اسهل من شراء جبنه صفراء ، قامت الشرطة قبل فترة باعتقال عدة عرسان والتحقيق معهم ، ولكن للأسف ما يحصل فهو مخجل ، يقوم والد العريس بالاتصال باي انسان " واصل " في الدولة وبعد مدة قصيرة يكون الانسان محرر من الاعتقال  ، هذه مهزلة بحد ذاتها ".

" التزام أخلاقي وجماهيري "
وقال عضو البلدية رفعت جبارة :" المفروض من اجل منع هذه الظاهرة يجب ان يكون هناك التزام أخلاقي وجماهيرية بالدرجة الأولى ، من المؤكد ان اطلاق النار بصورة عامة ممنوع  ".

" اطلاق نار بشكل يومي " 
وقال عضو البلدية شحادة عازم :" نتقدم بالتعازي الى عائلة أبو راس وال برانسي بهذه الحادثة  . واضح جداً انهم دفعوا الثمن ، ولم يستحقوا دفعه ، المرحومة قتلت بدون أي ذنب ، وبدون أي مسبب ، ظاهرة اطلاق النار في الأعراس  هي ظاهرة تقريباً انخفضت ، احياناً اطلاق النار ليس ناتج من اعراس ، فاحياناً يطلق النار في منطقة  " أبو الهوا " ، والمناطق الشرقية والجنوبية ، فهناك يومياً يتم اطلاق النار ".

" فاجعة في الطيبة "
من جانبه ، قال عضو بلدية الطيبة الشيخ سعد عمشة : " بالنسبة للحادثة التي حصلت ، كانت فاجعة على الطيبة جميعها ، وكل انسان شعر شعور اهل الفقيدة ، وخاصة الناس القريبين جداً عليها ، اقترح وضع خطة شمولية للمدى البعيد وهي تكثيف الجانب الإعلامي للموضوع عن العنف ككل ، الجانب الإعلامي هو السلطة القوية في العالم كله ، فالتكثيف الإعلامي في هذا الموضوع مهم جداً ، واقترح ان تقام لجان احياء في كل منطقة ومنطقة ".

" وضع خطة شمولية "
أما عضو البلدية احمد عازم فقال : " يجب ان يكون هناك اطار جدي يمثل وهيئة متخصصة لكل المجالات تحل موضوع العنف في كافة مجالاته ، كما ويجب ان يكون هناك خطة شمولية ، ويجب إقامة اطار جدي يمثل كافة التيارات ".

" لجان في الحارات "
وقال حاتم جابر عضو بلدية الطيبة :" لي اقتراح مثلما اقترح زملائي في الجلسة بان تكون هناك لجان في كل حارات تقسم حالها ، وتقوم بواجبها ، وان تستعمل الخطة الشاملة التي سنقوم بوضعها ضد العنف  ".

" ننتظر الجريمة القادمة ! "
من ناحيته ، قال سامي ياسين عضو بلدية الطيبة :" للأسف نحن عندما يحصل جريمة نعقد جلسات ونكتب بروتوكولات وننتظر الجريمة القادمة ، العنف ليس هو اطلاق نار فقط ، بل هو من يطعن بالسكين ويحرق السيارات ايضاً عنف ، من يطلق النار وينفذ الجريمة للأسف لم يعاقب ، يفلت من العقاب .  يجب ان تقام لجنة تربوية للبحث العنف داخل المدارس ، ومشاركة الطيف الطيباوي ، الشرطة هي من تتحمل المسؤولية في الأولى ، لا نراها في الشوارع تعمل دوريات ".

" طرح التساؤلات على الشرطة "
وقال مهند عبد القادر عضو بلدية الطيبة :"  منذ 2005 وانا عضو بلدية ومرت احداث  عنف كثيرة ،  وقتل بشع ، اريد ان أقول انه يجب ان نطلع السلم درجة واحدة ، انا اذكر في 2005 عندما دعينا الشرطة الى البلدية بقائدها الموجود وطرح امامه كافة التساؤلات والطروحات  ".

" خطة مدروسة للمدى البعيد "
وقالت الناشطة صابرين مصاروة :" لا اريد ان اعيد على كل ما ذكر ، التربية والعقاب مع أولادنا يومياً في حياتنا اليومية هو شبيه جداً بالعنف ... هل نضع خطة شاملة لـ 10 سنوات او اننا فقط ناخذ القضايا الموجودة ؟ ، يجب ان يكون هناك خطة مدروسة للمدى البعيد " .

" انحلال الاخلاق "
أما الشيخ محمود نادر حاج يحيى فقال  :" العنف اليوم يتمثل بمشاكل الطلاق والمشاكل الزوجية ، وانحلال الاخلاق ، يجب ان تكون هناك لجان لمباشرة العمل ، نحن من خلال لجنة الإصلاح نواجه أمور جيدة وممتازة عندما نتحدث مع المتخاصمين ونهديهم ونتحدث معهم عن الاخلاق والقيم وعن الرجولة ، تستطيع ان ترجعهم الى قلوب بعض ، اقترح ان تكون هناك لجنة تربوية تعليمية ، هناك معلمين متقاعدين يستطيعون القيام بذلك ".

" اعطاء الشعور بالامن للاهالي "
وقال المحامي يحيى مرعي حاج يحيى :" نعزي آل أبو راس وآل برانسي بمصابهم الجلل ، بالنسبة لموضوع العنف ، اقترح إقامة لجان حارات وهذا امر مهم جداً ، توقعت ان يكون هناك ممثل للشرطة لكي يسمع كل هذا الأمور ، الهدف الاسمى هو إعطاء الأمان والامن لاهالي البلدة ".

" علاج أساسي "
وقال المربي جواد مصاروة :" انا اعجبت جداً في نقاشكم وفي المستوى الذي تحدثتهم فيه ، لكن نحن مع الأسف نادينا بشعارات اكثر مما تحدثنا في مبادئ ، يجب ان نبحث عن الغريزة بيننا ، يجب ان نغير في انفسنا ، مهما شرحنا ومهما اقترحنا ، كل ما نريده هو عقاب للفاعل ، يجب ان تكون هناك خطة خمسية لعلاج أساسي ".

" العنصر النسائي مهم جدا "
وقالت المربية اميمة أبو راس :"  التربية من البيت ، من يربي في الأساس هي الام ، فالعنصر النسائي مهم جداً مشاركة في هذه الجلسات وسماعهم ، يجب تجنيد الأمهات من اجل اقتلاع افه العنف ".

" الوضع سيء جدا "
وقال شقيق المرحومة سليمان أبو راس :" نشكر كل من شاركنا في عزائنا وادام الله وحدتنا ومحبتنا ، الوضع سيء جداً في البلد ، جميع اقتراحاتكم يلزمها قوة ، والقوة لا تكمل برئيس البلدية وباعضاء البلد ، معروف ان السلطة العليا دولة إسرائيل لم يقوموا بالواجب في الوسط العربي ، ونشعر فيه من خلال التمييز العنصري ، يجب ان نشتغل على انفسنا في الأول لتسود المحبة بالبلد ، وان لا يكون هناك فقط الخصام السياسي يوقفنا ، قضية العنف لا تتوقف فقط على العرس ، قبل يومين جلست في ساحة البيت ، ودفعه واحدة بدا اطلاق العيارات النارية ، حملت نفسي ودخلت داخل البيت خوفاً " .

" مقاطعة الاعراس التي يطلق بها النار " 
وقال عبد الرازق مصاروة :" مكافحة ظاهرة اطلاق النار في الاعراس بدات تعطي ثمارها ، وهي مقاطعة العرس ومقاطعة والد العريس ".

" العنف مستشر محليا وعالميا "
وقال المربي صدقي عازم :" الامر ليس سهل أبدا ، العنف مستشري محلياً ، وعالمياً ، وليس فقط الوسط العربي ، اقترح الاخوة عدة اقتراحات وهي تفعيل اللجان والجمعيات ، عندنا الكثير من الجمعيات ووضع الشباب باطر " .

" لجنة تعمل على خطة خماسية "
وقال يوسف جمعة :" لدي اقتراح بان نقيم لجنة تعمل على خطة خماسية هذا الاقتراح كان لدي من قبل سنة ، ويكون لها ثمار تضم كافة الطيف الطيباوي من بينهم البروفيسور محمد حاج يحيى وهو محاضر في جامعة القدس في موضوع العنف  ".

" العمل على المدى القصير والبعيد "
وقال الدكتور احمد عراقي :" هناك ضرورة للعمل على الحلول للمدى القصير والمتوسط والبعيد ، أرى ان وظيفة الشرطة ان تقوم بواجبها في هذه البلاد في محاربة العنف ، واطلاق الرصاص ، وان تقوم بواجبها ".

" الضغط على الشرطة "
وقال الدكتور سليمان أبو راس :"  دور الشرطة مهم جداً ، في داخل الطيبة سلاخ مرخص وغير مرخص ، نحن لا نستطيع ان نجمعه ، يجب ان يكون هناك ضغط على الشرطة ، لا حاجة ليكون مركز داخل الطيبة فهناك مركز محطة كدما داخل المدينة " .

" التغيير ياتي من المدارس "
وقال الشيخ عبد العظيم جابر :" نحن نستطيع التغيير في الطيبة ، من تجربة ، عمل لجنة الإصلاح في الطيبة لم يتعدى النصف سنة ، استطعنا بحمد الله بهذه الفترة حل 300 مشكلة حل جذري ، قضية التربية سمعتها في الجلسة من عدة اشخاص وهذا هو مربط الفرس بانه التغيير يأتي من المدارس ، نحن لا نستطيع تغيير عمل الشرطة فنحن نكذب على انفسنا ".

" تحميل المسؤولية للشرطة "
وقال المحامي توفيق طيبي :" امل ان نتقدم ونخطوا الى الامام ، من الفروض بان يكون برنامج على المدى القصير والمتوسط والبعيد ، اضم صوتي لكل الاقتراحات ولكن هناك نقطتين مهمتين ، لا يمكن ان يحل هذا الموضوع بدون تحمل المسؤولية للشرطة كاحد الأسباب لظاهرة العنف   .. يجب ان يكون هناك حراك شعبي ، من الأحزاب من الجمعيات من الطيف الطيباوي امام الشرطة سواءً في الطيبة او في القدس "  .

" علينا ان نفرق بين العنف والجريمة "
وقال الدكتور حسام عازم سكرتير عام الجبهة :" جلسة من هذا النوع وإخراج الغضب بداخلها لا يمكن اخراج واتخاذ قرارات عينيه في محاربة العنف ، علينا ان نفرق بين العنف والجريمة ، وظيفة الشرطة القضاء على الجريمة ، ووظيفة مكافحة العنف هي وظيفة ودور الأهالي والمجتمع كله " .

" الحادثة أثرت بمشاعر الناس "
وقال شقيق المرحومة الشيخ عبد المعز أبو راس :" نشكر الجميع على اهتمامهم الحقيقي في هذا الحدث ، الحادثة التي حصلت في الطيبة وراح ضحيتها نادية برانسي حركت في الطيبة كثير من المشاعر لدى المواطنين  ".

توصيات وقرارات اللجنة
وفي النهاية اختتم رئيس البلدية المحامي شعاع مصاروة منصور الجلسة بعدة قرارات وهي :" إقامة لجنة مهنية يقوم بانشائها عضو البلدية سامي ياسين ، إقامة لجان احياء في البلدة ، تواجد دوريات مكثفة للشرطة في البلد ، ارسال مكتوب لوزير الامن جلعاد اردان ، وبعث له بروتوكول الجلسة ، تفعيل أعضاء الكنيست" .



لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق