اغلاق

أفضل الجزر في بنما .. أحد أسعد البلدان على كوكب الأرض

بوصفها البلد الذي يربط أمريكا الجنوبية بأمريكا الوسطى، فإن بنما وجهة رائعة ذات أهمية تاريخية وجغرافية كبيرة، يعرفها كثير من السائحين بفضل قناة بنما الشهيرة،



التي تربط البحر الكاريبي إلى المحيط الهادئ، ولكن هذا هو مجرد جزء صغير من الأماكن المذهلة التي تنتظرك في هذه الوجهة السياحية الرائعة، بما في ذلك العديد من الجزر الاستوائية الجميلة في بنما والتي تفتخر بالشواطئ المذهلة والحياة البرية المثيرة للاهتمام.

جزيرة إغوانا
على بعد بضعة أميال فقط قبالة ساحل شبه جزيرة أزويرو في جنوب بنما تقع جزيرة إغوانا، وهي ملاذ وملجأ الحياة البرية في المنطقة، حتى أن معظم زوار بنما يصلون بالقوارب إلى هنا في رحلة لمدة يوم للاستمتاع بالكثير من الأماكن والفرص الترفيهية الجميلة التي تضفي على الرحلة المزيد من التشويق،  وذلك بداية من تجربة الغوص بين الشعاب المرجانية الرائعة، وأكثر من 200 نوع من الأسماك التي يمكن العثور عليها، فضلا عن ذلك يمكن للغواصين أيضا اكتشاف الحيتان الحدباء، ثعبان البحر أو الأخطبوط.
كما تتميز جزيرة إغوانا أيضا بكونها وجهة مثالية لمراقبة الطيور وسط مجموعة من المشاهد الطبيعية الخلابة.

جزيرة بارو كولورادو
تقع جزيرة إسلا بارو كولورادو في وسط قناة بنما، وهي الآن محمية طبيعية، ووجهة مذهلة مع التنوع البيولوجي اللا مثيل له، ولكن لابد أن تعلم أنه إذا قررت الزيارة إلى هناك، سوف تحتاج إلى الحجز المسبق لجولة رسمية، حيث يكون الوصول عادة إلى الجزيرة عن طريق القوارب من غامبوا القريبة، وفي الواقع التجربة تستحق، خاصة وأن الجزيرة تتمتع بمجموعة لا تقارن من الحياة البرية المتنوعة في بيئة طبيعية مذهلة.

جزيرة تابوغا
يمكن الوصول إلى تابوغا عن طريق القوارب من مدينة بنما، وهي جزيرة رائعة كانت مأهولة أصلا بالهنود، وكانت تخضع للحكم الإسباني في القرن السادس عشر، ثم وقعت تحت تأثير النفوذ البريطاني والفرنسي والأمريكي في القرنين التاسع عشر والعشرين، وإن كنت تتساءل عن الأسباب الرئيسية لزيارة جزيرة تابوغا اليوم؛ فلابد أن تعلم أن الشواطئ، والتاريخ الغني سيدفعانك لذلك، بما في ذلك بلايا ريستينغا، وهو الشاطئ الأكثر شعبية في الجزيرة، وهناك سيمكنك أيضا زيارة ثاني أقدم كنيسة في نصف الكرة الغربي، والتي لا تزال مفتوحة للجمهور إلى الآن.

جزيرة كارينيرو
على الساحل الكاريبي تقع جزيرة كارينيرو، وهي واحدة من أجمل الجزر في الأرخبيل المعروف باسم بوكاس ديل تورو، ولا عجب في ذلك فهذه الجزيرة الصغيرة توفر للزائرين الكثير من الفرص الترفيهية والألعاب الرياضية المتنوعة، وفي حين أن هناك العديد من خيارات الإقامة في الجزيرة، يمكنك أيضا الاشتراك في جولة قارب وقضاء يوم واحد من الاسترخاء والهدوء مع العودة إلى وجهتك الأصلية مرة أخرى.

خليج جزر شيريكي
يضم خليج تشيريكي العديد من الجزر، والتي تعرف باسم خليج جزر شيريكي، مع العلم أن معظم هذه الجزر غير مأهولة بالسكان، على الرغم من أن وجود بعض المنتجعات الحديثة هناك، وتحيط بهذه الجزر البنمية الشعاب المرجانية وفرص رائعة للأنشطة المائية مثل الغطس وركوب الأمواج، بما في ذلك جزيرة بوكا تشيكا التي تضم الغابات المطيرة والتي يقصدها الكثير من المسافرين بغرض السير لمسافات طويلة، علاوة على جزيرة بوكا برافا وغيرها. العديد من جولات القوارب تمنحك الفرصة التنقل عبر خليج تشيريكي في يوم بحري لا يقارن.

استيمنتوس
جزيرة أخرى في أرخبيل بوكاس ديل تورو هي باستيمنتوس، والتي تفتخر بمجموعة لا تقارن من المناظر الخلابة، ما يجعلها وجهة مثالية للباحثين عن الهدوء والانسجام مع الطبيعة، مع الاستمتاع ما بين الشواطئ الجميلة في الجزيرة، والذي يأتي في مقدمتها شاطئ ويسارت المعزول والمثالي لممارسة مجموعة من الألعاب المائية المختلفة كركوب الأمواج، هذا علاوة على شاطىء ريد فروج بيتش وهو الأكثر ازدحاما الشاطئ على الجزيرة، والمكان الأفضل لتناول وجبة خفيفة على الشاطئ مع العصير الطازج.

جزيرة كونتادورا
تشتهر جزيرة كونتادورا، بكونها موطن لشاطئ بلايا لارغا، الذي يعد إلى جانب كونه أحد أجمل الشواطىء في بنما، موطن لأحد السفن الغارقة في مشهد فريد ورائع، ناهيك عن أن مشاهدة الحيتان خيار متاح لك، بينما أنت في زيارة إلى جزيرة كونتادورا، مع العديد من الأسماك النادرة والتي يأتي الكثير من الزائرين حصيصا لمشاهدتها.

كويبا
أكبر جزيرة في أمريكا الوسطى هي جزيرة كويبا، وتقع جنوب بنما ومقاطعة فيراغواس، وتشكل الجزيرة بأكملها، فضلا عن العديد من الجزر والجزر المحيطة بها، حديقة كويبا البحرية الوطنية، ولأنها كانت في السابق عبارة عن مستعمرة جنائية، فلا تتعجب عندما تعرف أن الكثيرين يطلقون عليها جزيرة الشيطان.
أما اليوم فتعرف جزيرة كويبا بالشعاب المرجانية مع وفرة من الحياة المائية والمخلوقات البحرية تحت الماء، حتى إن معظم الزوار يأتون إلى هنا ويختارون الجولات المصحوبة بمرشدين والتي تشمل الغطس والغوص أو مشاهدة المعالم السياحية، هذا فضلا عن ممارسة التزلج على الماء، وهي الرياضة الأكثر شعبية في كويبا، إلى جانب رحلات ركوب الأمواج.

جزيرة كولون
داخل أرخبيل بوكاس ديل تورو، تقع جزيرة كولون، التي يوجد بها مدينة جميلة تسمى بوكاس تاون، والتي يمكن الوصول إليها بسهولة سيرا على الأقدام من مركز الجزيرة، وهي موطنا لعدد قليل من المطاعم ذات الإطلالة البحرية ومحلات بيع التذكارات. إذا كنت تفضل الاستمتاع بالجمال الطبيعي للجزيرة، يمكنك الاستمتاع ببعض النباتات المحلية في حديقة فينكا لوس مونوس النباتية، أو التنزه على طول شاطئ بلايا إستريلا الجميل، أما في محمية الدلافين، فسيمكنك أيضا اكتشاف الدلافين مباشرة من الساحل، وفي حال كان لديك الوقت، انطلق في جولة بالقارب لمشاهدة الدلافين أو الغوص أو الصيد.

جزر سان بلاس
شرق قناة بنما، وشمال برزخ بنما، ستجد جزر سان بلاس، وهو أرخبيل يتكون من أكثر من 300 جزيرة، 50 فقط منها مأهولة بالسكان الأصليين، والذين يعرفون باسم شعب كونا، وهم يحكمون أرخبيلهم إلى الأن، الأمر الذي يجعل من هذه الجزر ذات طابع مميز ومختلف تماما عن بقية جزر بنما، بما في ذلك اللغة التي يتحدث بها هؤلاء السكان في سان بلاس، والتي تسمى تيوليكايا.
في زيارتك أيضا إلى جزر سان بلاس يمكنك الاستمتاع بالتعرف على التقاليد المحلية التقليدية والاسترخاء على الشواطئ الخلابة، ولعل جولات القوارب هي وسيلة رائعة لرؤية بعض الجزر غير المأهولة وغير المتطورة داخل الأرخبيل، فلا تتردد عن التجربة للاستمتاع برحلة لا تنسى.

لمزيد من صور ومناظر اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
صور ومناظر
اغلاق