اغلاق

دراسة حديثة : إندونيسيا الدولة الأكثر كسلا في العالم

عذرا أيها الشعب الإندونيسي، فقد توصلت دراسة حديثة إلى أن دولتكم هي الأكثر كسلا في العالم. وفي المقابل اعتبرت الدراسة هونج كونج الدولة الأكثر نشاطا،


الصورة للتوضيح فقط

حيث يمشي مواطنوها بمعدل 6880 خطوة يوميا، مقارنة بالإندونيسيين الذين يسيرون بمعدل 3513 خطوة يوميا فقط.
قام باحثون من جامعة ستانفورد الأمريكية بتعقب الهواتف الذكية الخاصة بـ717 ألف شخص من 111 دولة حول العالم، كجزء من دراسة هي الأكبر من نوعها حول الحركة البشرية. ووجدوا أن البريطانيين نشطاء إلى حد ما مقارنة بدول أخرى، بمعدل 5444 خطوة يوميا، ما يعادل 5 كيلومترا، وفقا لصحيفة مترو البريطانية.
وكشف الفريق عن نتائج دراسته من أجل المساعدة في الحد من السمنة، بعدما وجدوا علاقة بين المدن التي يسهل في المشي وانخفاض مستويات السمنة.
واستخدم العلماء الهواتف الذكية الخاصة بهؤلاء الأشخاص للحصول على بيانات على مدار 68 مليون يوما، ووجدوا أن متوسط عدد الخطوات اليومية كان 4961. ومع هذا لا توجد علاقة قوية بين عدد الخطوات التي يتخذها الناس في بلدهم وبين مستويات السمنة.
والمثير أكثر للاهتمام.. الفجوة الكبيرة بين الأشخاص الكسولين واللائقين بدنيا في دولة ما؛ وهو ما أطلق عليه العلماء "التفاوت في النشاط"، وحجم هذه الفجوة بينهم مؤشر قوي على مستويات السمنة في ذلك المجتمع.
على سبيل المثال، يسير الأشخاص في الولايات المتحدة الأمريكية بمعدل 4774 خطوة يوميا، لكن هناك فرق كبير بين اللائقين بدنيا والكسولين، كما ترتفع نسبة السمنة هناك. في حين أنه في السويد ينخفض معدل التفاوت في النشاط، وتنخفض أيضا مستويات السمنة هناك.
وركزت الدراسة أيضا على عادات الناس المتعلقة بالمشي في 69 مدينة أمريكية، وتوصلت إلى أن تصميم المدن يؤثر على الصحة. ففي الولايات الصديقة للمشي مثل نيويورك ارتفع معدل الخطوات اليومية.
ويعتقد العلماء أن هذه النتائج ربما تؤثر على تخطيط المدن وتوفير مزيد من المناطق لممارسة النشاط البدني.

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك