اغلاق

شاهدوا بالفيديو: مشادات مع الشرطة خلال جنازة على ابواب المسجد الأقصى

أفادت مصادر مقدسية ان الشرطة الاسرائيلية "قامت بالاعتداء عصر اليوم على جنازة المرحوم الحاج محمد داود القاق على ابواب المسجد الأقصى المبارك حيث حاول
Loading the player...

المشيعون ادخال الجنازة الى المكان للصلاة عليه في داخل ساحات الحرم القدسي الشريف".
اضاف احد المشاركين بتشييع الجثمان: "الجنود ردوا على المشيعيين بالهراوات والمشادات الكلامية والمناوشات بالأيدي بعد قرار وضع البوابات الألكترونية على بوابات المسجد الأقصى المبارك".
واعتبر المشاركون بالجنازة ان "ما حدث هو اعتداء على حرمة الميت".
كما اعتبر المقدسيون ان وضع البوابات الالكترونية "اعتداء على حرمة المكان المقدس وتضييق على حرية العبادة".
 من جهتها استنكرت عائلة القاق والتي حاولت ادخال مرحومها للصلاة عليه في المسجد الاقصى "الأسلوب الذي ردت فيه الشرطة الاسرائيلية على  المشيعين الذين ودعوا فقيدهم بالحزن والألم".

تعقيب الشرطة

وكانت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري، قد عممت بيانا في وقت سابق حول هذا الموضوع، اعتبرت فيه أن "افراد اسرة مقدسية وصلوا  الى منطقة باب الاسباط، قاصدين العبور بجنازة متوفى من  افراد العائلة في المكان هناك، مع قيام عدد من الشبان العرب من غير ذوي القربي والذين تواجدوا في المكان بمحاولة عرقلة المجريات شارعين باطلاق الهتافات ومحاولين تخطي افراد الشرطة والعبور بالقوة ومما حدا بالقوات الى تفريقهم وبالتالي عاد الهدوء والسكينة ليسودا المكان". وفق بيان الشرطة.



المرحوم محمد القاق


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق