اغلاق

بعد معارضة شديدة للبوابات الالكترونية في الأقصى- نتنياهو يتوعد:‘ سننصب كاميرات‘

علق رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، على المشادات وحالة التوتر التي شهدتها القدس الشرقية نهار الأحد، اثر وضع الأجهزة الأمنية الإسرائيلية بوابات الكترونية
Loading the player...

لتفتيش قاصدي المسجد الأقصى المبارك، والتي أثارت حفيظة وغضب المقدسيين والمسلمين عامة، وتأتي في اعقاب العملية الاخيرة التي قُتل فيها شرطيين اسرائيليين ومنفذيها الثلاثة.
وقال نتنياهو:" انا ادرك ان هنالك احتكاكات بسبب الأجهزة الالكترونية، ولكن نحن ندرك أنه يمكن أن نجد انفسنا في عملية أخرى كهذه، وهذه الأجهزة لا بد منها، وكذلك لا بد من الكاميرات التي ننوي نصبها ان اضطرالامر".
وكانت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما قد أفادت في وقت سابق من نهار الاحد، أن التوتر ساد مدينة القدس وتحديدا عند البوابات المؤدية الى المسجد الأقصى المبارك، وخاصة باب حطة وباب الأسباط، الذي شهد مناوشات حادة بين المصلين والشرطة الإسرائيلية التي قامت بتركيب بوابات الكترونية وكاميرات مراقبة قبيل الدخول الى ساحات الحرم القدسي الشريف، الأمر الذي استنكره المقدسيون والمسلمون في المدينة المقدسة ورفضوا الانصياع لأوامر الشرطة هناك وأدوا صلاتهم على الأبواب .
وتفيد مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما نقلاً عن مصادر فلسطينية "ان المسلمين سيستمرون في التظاهر على الأبواب مطالبين السلطات الاسرائيلية بإزالة البوابات الالكترونية والتي يراها الشارع الفلسطيني انها تزيد الخناق وتضيق على حرية العبادة والدخول اليها والتي تكفلها الشرائع الدولية".


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق