اغلاق

الأطر النقابية في غزة تنظم مسيرة حاشدة رفضاً للحصار

نظمت الأطر النقابية لكل من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وحركة المقاومة الإسلامية حماس والجهاد الإسلامي، مسيرة جماهيرية حاشدة شارك بها الآلاف رفضاً


صور من التظاهرة

"للحصار ولإجراءات السلطة ضد القطاع" .
وفي كلمة باسم الجبهة الشعبية وجه عضو اللجنة المركزية للجبهة أسامة الحاج أحمد "تحية الفخر والاعتزاز لأهلنا في مدينة القدس المحتلة الذين يتصدون للعدوان الصهيوني الإجرامي على المدينة، مدافعين عن مقدساتها الإسلامية والمسيحية" .
وأكد الحاج أحمد على "أن كل هذه الإجراءات والاستهداف الممنهج للمدينة والمقدسات لن تستطيع كسر إرادة أبناء شعبنا أو ترهيبهم وأنهم سيظلون المدافعين الأوفياء عن هوية ومكانة ورمزية القدس وعروبتها" .
على صعيد آخر ، تتطرق الحاج أحمد للأوضاع في قطاع غزة وتابع القول :" تتواصل معاناة ومأساة قطاع غزة الذي يرزح منذ أكثر من عشر سنوات تحت حصار صهيوني خانق، وانقسام سياسي مدمر ما زالت فصوله السوداء تعصف بالمشهد الفلسطيني في القطاع وبنيته الاجتماعية والاقتصادية مما تسبب بكوارث جعلت من القطاع على شفى الانهيار في شتى المجالات، هذه الأوضاع الكارثية أجبرت مؤسسات دولية إلى اصدار تقرير حذرت فيه من الأوضاع المتدهورة في القطاع، وأنه على شفى كارثة حقيقية وقد أصبح منطقة منكوبة" .
وفي سياق كلمته أكد الحاج أحمد على "ضرورة إشاعة كافة الحقوق والحريات التي كفلها القانون، مديناً كافة التدخلات المختلفة بالعمل النقابي، ومحاولات تكميم الأفواه والاعتقالات السياسية في كل من الضفة وغزة ودعا لضرورة التوافق على ميثاق شرف يضمن الحريات ويؤمن الشراكة الحقيقية في العمل النقابي" .



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق