اغلاق

وقفة احتجاجية فلسطينية في مدينة كولن الألمانية

أقام إئتلاف الجاليات والاتحادات في غرب ألمانيا وقفة احتجاجية على "ممارسات الاحتلال الاسرائيلي"، بمشاركة أمين سر حركة فتح في غرب ألمانيا نبيل أبو ستيتة،


جانب من الوقفة

وأعضاء من لجنة المنطقة، وجورج رشماوي مسؤول الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في جمهورية ألمانيا الاتحادية، وممثلو الجاليات والاتحادات وحشد غفير من أبناء الجالية الفلسطينية والجاليات العربية والأجنبية، ومتضامنون ألمان مع الشعب الفلسطيني.
رفع المحتجون شعارات "الحرية لفلسطين والمسجد الأقصى المبارك"، منددين "بممارسات الاحتلال الاسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني ومقدساته الاسلامية والمسيحية، وتم وضع مجسمات عن البوابات الالكترونية، وصمود أهلنا المقدسيين". بحسب بيان صادر عن الائتلاف.
أكد رشماوي على "ضرورة الوحدة الوطنية، وتوحيد الجهود في مواجهة الاحتلال وممارساته في القدس"، وأشاد "بدور المرابطين في التصدي لعنجهية الاحتلال الاسرائيلي".

"فخر يتوج على جبين الأمة العربية والمسلمين وكافة أحرار العالم"
من جهته، أكد أبو ستيتة على أن "صمود أهلنا بصدورهم العارية في وجه آلة البطش الصهيونية ما هو إلا فخر يتوج على جبين الأمة العربية والمسلمين وكافة أحرار العالم المنادين بالحرية والديمقراطية، بعدما باتت واضحة معالم إنتصار شعبنا في معركة الكرامة للقدس التي تحطم على صخرتها كافة القيود وسقطت كافة المراهنات على أن هذا الشعب يمكن أن يباع او يشترى بحفنة من المال أو الشعارات الزائفة المغمورة بالذل والخنوع للجبروت".
وأشاد أبو ستيتة "بموقف السيد الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية التي نصطف خلفها في إدارة الصراع بحنكة عالية لتحقيق الأهداف والحفاظ على ارواح أبناء شعبنا"، مذكراً بأن "ما حدث في كامب ديڤد وما تلاه مع الأخ الشهيد ياسر عرفات (ابو عمار) يعيد نفسه وأن القدس هي العاصمة الأبدية لدولة فلسطين".


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق