اغلاق

اتحاد الجامعات والكليات الحكومية يوجه رسالة للقيادة الفلسطينية

وجه اتحاد الجامعات والكليات الحكومية رسالة للقيادة الفلسطينية، جاء فيها :" فخامة وسيادة رئيس دولة فلسطين محمود عباس (أبو مازن) حفظه الله ورعاه،

دولة رئيس الوزراء الفلسطيني د.رامي الحمد الله، حفظه الله ورعاه،
معالي وزير التربية والتعليم العالي، الدكتور صبري صيدم، حفظه الله ورعاه،
معالي السادة أعضاء مجلس الوزراء الفلسطيني، حفظكم الله ورعاكم،
الموضوع : العاملين في الجامعات والكليات الحكومية في المحافظات الجنوبية (قطاع غزة)
نهديكم أطيب التحيات، واشارة إلى الموضوع الوارد أعلاه، فإن مجلس اتحاد العاملين في الجامعات والكليات الحكومية والذي انعقد يوم الأحد الموافق 23/07/2017م، قد ناقش قضية زملائنا وزميلاتنا العاملين في المحافظات الجنوبية والذين تعرضوا مؤخرا لحسم كبير من رواتبهم بقرار من القيادة الفلسطينية لأسباب فهمنا أنها تهدف للضغط لتوحيد الوطن وإنهاء الانقسام. ورغم تسبب هذا القرار بمعاناة عظيمة ومأساة كبيرة لهم ولأسرهم، رغم كونهم نخبة المجتمع الفلسطيني وكفاءاته (أساتذة جامعيين ومحاضرين وعلماء واداريين)، فقد صبروا وتحملوا في سبيل الهدف الأسمى الذي تسعى له قيادتنا الحكيمة، خاصة وأنها إجراءات مؤقته وتحفظ إعادة الحقوق لهم في نهايتها.
لكننا والآونة الأخيرة وردتنا أنباء تتردد أصداؤها بقوة، عن وجود نية لإحالتهم للتقاعد المبكر والاستغناء عن خدماتهم دون أخذ موافقتهم وبما يفقد الوطن ومؤسساته التعليمية الكبيرة والعريقة الكفاءات والكوادر الأكاديمية والإدارية. وبما لا يدع مجالاً للتراجع حتى لو توحد الوطن وانتهى الانقسام. وذلك أيضا سيلحق ضررا بالغا وظلما كبيرا بحق زملائنا الملتزمين بالشرعية والقرارات التي تصدر عن قيادتكم الحكيمة.
وعليه فإننا نناشدكم ونطالبكم بمنع ذلك، والمحافظة على حقوق العاملين في هذا القطاع الحيوي والهام. خاصة وأن الاتحاد لا يرضى أن يفقد أعضاءه في المحافظات الجنوبية لأنهم جزء أساسي ورئيسي منه. ولا يمكن له الاستمرار     بالعمل كممثل للعاملين في الضفة الغربية فقط.
كلنا أمل أن تجد رسالتنا وطلبنا تفهما وقبولا لديكم ،
وتفضلوا بقبول فائق الاحترام والتقدير" .
 


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق