اغلاق

شذرات مبعثرة في قطار الحياة .. بقلم : معين ابو عبيد

من صمت الحروف احاول ان اجعل لغة خاصة للحوار وان اترك الحروف ترسم لوحة لقطار الايام. الحياة ليست الاّ منافسة يريد فيها كل منّا أن يكون المجرم لا الضحية،


الصورة للتوضيح فقط
 
إذا زادتك شدة، فاعلم انها سحابة صيف عابرة، فلا تخف من برقها ورعدها، تذكر ان بعد العسر يسرا.
• لا تكن الرأس في كل الامور، لأنه كثير الاوجاع! حبذا أن نذكر ونتذكر، أننا في دائرة مصيدة الأقدار.
• في الكثير من الحالات نفعل ما قد خُيل لنا مستحيلا، ونفعله بكل سذاجة وبساطة.
• نحن لا نملك المستقبل، لكننا نملك الحاضر.
• قطار الايام السعيدة قد يتعود ألّا يتوقف في محطتنا.
• ما أجمل أن يهتم كل منا بتجميل محيط سكناه الذي يملكه، لعل وعسى ...
• السر في حصاد انقى الثمار، والحصول على أعظم النعم من الحياة، هو أن نحيا في خطر.
• سمعة الإنسان وسيرته الحسنة، ترفعه عاليا، ولبناء هذه السمعة والسيرة تحتاج الى عشرات السنين، ولبضع دقائق لتدميرها، فاعمل جاهدا من تبقى سمعتك وسيرتك طيبة، وسر نحو هدفك بعزم وصمت لتلحق بالأبطال.
• إذا فشلت مرة في تحقيق هدفك، فلا يعني أنك فاشل، إلا إذا ألقيت اللوم على غيرك.
• كل إنسان يحتاج الى مساحة ليست صغيرة من الهدوء، ليراجع فيها نفسه، أو ليجد مخرجا.
• قلب القائد كالبحر، لا يمكن اكتشاف شواطئه.
• ليكن شعارك دائما التسامح والتواضع.
• إن النصر في هذه الحياة حليف من يتحمل الضربات، وليس من يضربها.
• العواصف لا تضرب الا القمم العالية، وإنما المنحدرات لا تذهب إليها إلا المياه الراكدة.
• الغموض يحيط المرء بمساحة من السحر والجاذبية، ويكسبه عمقا وقوة في عيون الاخرين.
• نعم، إذا كنت تملك العزيمة والإصرار، فأنت تملك الكثير.
• أُوافق المقولة: من ليس له سر، ليس له سحر.

إدعم قول الكاتب أنيس منصور
• نجاحك يعتمد على أحلامك، ليست الاحلام التي تراها في نومك، وإنما في اليقظة.
وقول جمال ايزلي:
• أن أعيش لأحقق حلمي، خير من ان اعيش لأحطم أحلام الاخرين.
وقول هيرقليطس:
• على محيط الدائرة تختلط البداية بالنهاية.
• إن المرض يجعل الصحة ممتعة، والجوع شبع، والتعب راحة.
• نعم، نعم تفقد الحياة معناها في اللحظة التي نفقد فيها وهم كوننا سنحيا ابد الدهر.

هذا المقال وكل المقالات التي تنشر في موقع بانيت هي على مسؤولية كاتبيها ولا تمثل بالضرورة راي التحرير في موقع بانيت .
نلفت انتباه كتبة المقالات الكرام ، انه ولاسباب مهنية مفهومة فان موقع بانيت لا يسمح لنفسه ان ينشر لكُتاب ، مقالات تظهر في وسائل اعلام محلية ، قبل او بعد النشر في بانيت . هذا على غرار المتبع في صحفنا المحلية . ويستثنى من ذلك أي اتفاق اخر مع الكاتب سلفا بموافقة التحرير.
يمكنكم ارسال مقالاتكم مع صورة شخصية لنشرها الى العنوان:
panet@panet.co.il .



لمزيد من زاوية مقالات اضغط هنا

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق