اغلاق

جمعية ’حارة النصارى’ بالقدس تكرم الناجحين بالثانوية، صور

للعام التاسع على التوالي، نظمت جمعية تطوير حارة النصارى في البلدة القديمة من القدس حفل تكريم الطلبة الناجحين في امتحانات الثانوية العامة "الانجاز"، في مدارس


صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما خلال حفل التكريم 

القدس وخاصة منطقة حارة النصارى داخل القدس القديمة، وذلك في قاعة النوتردام، بحضور رئيس الجمعية باسم سعيد واعضاء الجمعية وراعي الحفل الأب رمزي صيداوي الوكيل العام لحراسة الاراضي المقدسة، ولفيف من وجهاء ومخاتير حارة النصارى واهالي الطلبة واعضاء الهئيات التدريسية في المدارس المقدسية. ابتدأ الحفل الذي تولت عرافته نور زنانيري بدخول موكب الخريجين الناجحين، ثم السلام الوطني الفلسطيني والوقوف دقيقة صمت وحداد على أرواح الشهداء.

كلمة الجمعية
ورحب رئيس جمعية تطوير حارة النصارى باسم سعيد بالحضور وقدم تهانيه للناجحين في امتحانات الثانوية العامة، مقدما شكره للهئيات التدريسية وذوي الناجحين على "ما بذلوه من جهد لكي يصلوا بطلابنا وطالباتنا الاعزاء الى نيل مرتبة النجاح والتفوق".
وتطرق سعيد خلال كلمته الى أن "الجمعية تأسست عام 2006 منبثقة من لجنة تطوير حارة النصارى بمجهود بعض الشباب الغيورين والمتحمسين من الحارة، فوضعوا نصب أعينهم انشاء هذه الجمعية لرفع مستوى حارة النصارى على جميع الاصعدة الثقافية والاجتماعية والسياسية والرياضية في القدس".

كلمة راعي الحفل
كما والقى راعي الحفل الأب رمزي صيداوي الوكيل العام لحراسة الاراضي المقدسة، كلمة هنأ فيها الناجحين في امتحانات الثانوية العامة وذويهم، متمنيًا لهم التوفيق والنجاح في الدراسة الجامعية "التي تتطلب جهد أكبر من أجل ان يحصدوا نتاج تفوقهم ونجاحهم في المرحلة الثانوية".
وتطرق صيداوي في كلمته الى أن "يكون في بالنا دائما اينما ذهبنا ومن أي بلد تخرجنا منها هو العودة الى القدس، لأن عدونا يريد تفريغ الأرض وأهلها المسيحيين والمسلمين".
وقدم الاب صيداوي في نهاية كلمته نصائحة الى الطلبة وهي "الصدق والأمانة والاخلاص في العمل والانتماء للوطن وللعائلة وللحي"، حيث قال: "اذا فشلت في التخطيط في الخطة فانك تقود الخطة الى الفشل".

كلمة الناجحين
كما وألقت كلمة الناجحين في امتحان الثانوية العامة الطالبة ليلى سمير بحبح، قدمت شكرها الجزيل لجمعية تطوير حارة النصارى ممثلةً برئيسها وكافة اعضائها على "هذه اللفتة الكريمة المتمثلة بتكريم الناجحين"، كما شكرت بحبح راعي الحفل الأب رمزي صيداوي لرعايته هذا الحفل التكريمي للناجحين في مدارس القدس وهي: "الفرير الثانوية، المطران الثانوية، راهبات الوردية، ثانوية ترسنطا للبنين، كلية شميدت للبنات، الأرمن الثانوية، الكلية الانطونية القبطية، مار متري الثانوية".
وتخلل الحفل تقديم فقرات غنائية للفنان عباد ابو صوي، وفي نهاية الحفل تم توزيع الهدايا التقديرية والتذكارية للطلبة الناجحين، بالاضافة الى تكريم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما الصحافي أحمد جلاجل والصحافية كريستين ريناوي والمصور سامي وكيلة مدير ستوديو سامي.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق