اغلاق

بلدية دورا تختم فعاليات مخيم دورا الأول لدمج ذوي الإعاقة

اختتمت بلدية دورا والمؤسسات الشريكة فعاليات مخيم دورا الأول لدمج ذوي الإعاقة، والذي يهدف لدمج الاطفال من ذوي الإعاقة مع غير ذوي الإعاقة، وبمشاركة 95 مشاركا


المشاركون في المخيم

من أطفال المدينة والمناطق المجاورة.
وقام المشاركون بمجموعة من الأنشطة المختلفة والتي توزعت على خمس أيام متواصلة، تمثلت في الطابور الصباحي وأنشطة تعارف واكتشاف المواهب عند كل طفل وعمل جداريات وتدريب مع قسم البستنة في بلدية دورا وزراعة اشتال ورد وتعلم طرق الزراعة، كما شمل المخيم انشطة تفريغ نفسي للاطفال من خلال فعاليات متنوعة وعمل عروض مسرحية وإفطار جماعي.
وأكد الأستاذ فوزي ابو هليل نائب رئيس البلدية "إن المخيم يأتي ضمن خطط وبرامج المجلس البلدي لدعم حقوق الأشخاص ذوي الاعاقة، وتعزيز توجهات أكثر ايجابية نحوهم، من خلال دمج أطفال من ذوي الاعاقة مع آخرين من غير اعاقة في زوايا المخيم التي شملت أنشطة توعوية وأخرى فنية وترفيهية ودعم نفسي، وقد تم تنقل الأطفال خلال الخمس ايام وتشاركوا في كافة الانشطة وتعلمو معا".
وأشارت مسؤولة التأهيل المجتمعي في البلدية "إن المخيم يهدف من خلال الأنشطة اللامنهجية الى دمج الأطفال ذوي الإعاقة مع غيرهم من الاطفال، من خلال تقديم الدعم النفسي والإجتماعي من خلال المخيم"، مبينةً انه "سيتم تدريب عائلات الاطفال على كيفية التعامل مع ابنائهم من ذوي الإعاقة".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق