اغلاق

وزارة التربية ومحافظة بيت لحم تكرمان أوائل الإنجاز في المحافظة

كرمت وزارة التربية والتعليم العالي من خلال مديريتها في بيت لحم وبالشراكة مع محافظة بيت لحم، امس، في مسرح المركز الروسي للعلوم والثقافة؛ الطلبة الأوائل


جانب من حفل التكريم
 
في امتحان الثانوية العامة "الإنجاز" للعام 2017 (فوج الأقصى)، وذلك برعاية ومشاركة وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، وبحضور محافظ  بيت لحم اللواء جبرين البكري.
وحضر فعاليات التكريم أيضاً مدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم مخالفة ومدير عام الأنشطة الطلابية صادق الخضور ومدير تربية بيت لحم أ. سامي مروّة، ورئيس مجلس إدارة جامعة فلسطين الأهلية داود الزير ومدير شرطة بيت لحم المقدم حقوقي علاء الشلبي ومدير عام الحكم المحلي بالمحافظة شكري ردايدة وعضو المجلس الثوري فراس الشوملي ومدير فرع البنك الوطني رائد نصر الله ومدير الأمن الوقائي في الخليل العميد حمدي أبو كامل ورؤساء بلديات بيت لحم أنطون سلمان وبيت ساحور جهاد خير وبيت جالا نيقولا خميس وممثلو الجامعات والمؤسسات الرسمية والأهلية والأجهزة الأمنية وأهالي الطلبة المكرمين وحشد كبير من الأسرة التربوية.
وفي كلمته، قال صيدم: "في غمار هذه الإنجازات المشرفة التي حققتها مديرية تربية بيت لحم نستذكر العديد من المحطات المشرفة التي شاركنا فيها أهلنا وأحبتنا في محافظة بيت لحم من عرب الرشايدة مروراً بافتتاح مدارس التحدي في العقبان، ومشاركة المعلمة الأولى على العالم حنان الحروب إنجازاتها المشرفة، وإطلاق مشروع رقمنة التعليم في عدد من مدارس المحافظة ومشاركة أبناءنا الطلبة الطابور الصباحي في العديد من القرى التي تتعرض يومياً لاعتداءات الاحتلال.
وأضاف الوزير أن خصوصية بيت لحم تكمن في أنها تجمع رسالة الأنبياء محمد والمسيح عليهما الصلاة والسلام في دعوتهما إلى العلم والتسامح، وأن هذه الرسالة السامية ما تزال باقية ومتجذرة في أبناء الوطن الذي سطر فيه المسلمون والمسيحيون أروع الأمثلة في مقارعة الاحتلال والانتصار للقدس. 
وأكد صيدم: "حتى نكمل رسالة الوزارة في العام المقبل فإننا سنعمل في بيت لحم على وضع حجر الأساس لمدرسة صناعية مهنية، بالإضافة إلى فتح المزيد من مدارس التحدي وتوسيع برنامج النشاط الحر، وفتح مدرسة الإصرار 4 في مستشفى بيت جالا الحكومي لتمكين الطلبة المرضى من إكمال تعليمهم"، مؤكداً أن هذا سيتحقق ضمن
منظومة متكاملة تشارك فيها كافة المؤسسات الداعمة للتعليم، مثمناً جهود كادر مديرية تربية بيت لحم ومدارسها على ما يقدمونه من جهود لخدمة الطلبة، ومباركاً للطلبة تفوقهم في امتحان الإنجاز.
بدوره نقل البكري للحضور تحيات الرئيس محمود عباس والتبريكات للطلبة المتفوقين في محافظة بيت لحم وذويهم، مشيراً إلى تميز مديرية تربية بيت لحم وإنجازاتها في كافة المبادرات، خاصةً التميز في امتحان الإنجاز والذي تم على أكمل وجه وذلك بالتعاون مع كافة المؤسسات والأجهزة الأمنية.
وأشاد البكري بتميز مدرسة بنات تقوع الثانوية بحصول طالبتين منها على مراكز مشرفة على مستوى الوطن بالرغم من الانتهاكات والاعتداءات الإسرائيلية التي تمارس يومياً بحق هذه المدرسة والبلدة بأكملها التي قدمت الشهداء نصرة للمسجد الأقصى ودفاعاً عن قضيتنا العادلة.
بدوره، عبر مروّة عن اعتزازه برعاية وحضور الوزير صيدم لهذا الاحتفال، لتكريم كوكبة من الطلبة الأوائل في امتحان الإنجاز، مؤكداً أن هذا يتزامن مع الانتصار الذي حققه المرابطون على أبواب المسجد الأقصى؛ ليجسدوا حقيقة أن الأقصى عصي على الانكسار مهما تغطرس الاحتلال.
وأشار مروّة إلى الإنجازات التي حققتها مديرية تربية بيت لحم على صعيد مشاركاتها المتميزة في المبادرات التربوية التي أطلقتها الوزارة، بالإضافة إلى تحقيق النتائج المتميزة في امتحان الإنجاز، حيث كانت نسبة النجاح في الفرع العلمي 90% وفي الفرع  الأدبي 65%، هذا بالإضافة إلى  حصول الطالبة خلود أبو خليل على المركز الثاني على الوطن في الفرع الأدبي والطالبة سحر الخطيب على المركز الثامن على مستوى الوطن في الفرع الأدبي أيضاً وكلتاهما من مدرسة بنات تقوع الثانوية.
وأضاف مروّة أن هذه النتائج المشرفة ما هي إلا تجسيد  للعمل بروح الفريق تحت قيادة وتوجيهات الوزير صيدم، بالإضافة إلى الشراكة والتعاون مع كافة المؤسسات والأجهزة الأمنية التي ساهمت في دعم المسيرة التعليمية.
ونيابة عن الطلبة المكرمين، تقدمت الطالبة خلود عبد الخليل بالشكر الجزيل للقيادة التربوية وطاقم وزارة التربية والتعليم العالي وأسرة المديرية على جهودهم الحثيثة وما زرعوه من رغبه صادقة بالعلم في الطلبة؛ حيث تكلل ذلك بالتفوق على مستوى الوطن، مكبرةً تضحيات الشهداء الذين قدموا أرواحهم الطاهرة دفاعاً عن الوطن والمسجد الأقصى المبارك، مهنئةً الطلبة جميعاً بنجاحهم وتفوقهم، ومتمنيةً لهم مستقبلاً زاهراً.
وفي ختام الحفل الذي تولت عرافته المعلمة سعاد حجاجرة وتخلله تقديم خاطرة للأسرى ألقتها الطالبة شيماء أبو شعيرة وفقرة فنية وطنية لطالبات مدرسة بنات العودة الأساسية، تم توزيع الهدايا التقديرية على الطلبة وتكريم المؤسسات الداعمة للحفل.





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق