اغلاق

وسائل اعلام عبرية: التحقيقات الأولية بمقتل الشاب من يافا ترجح بأن إطلاق النار من الشرطة كان مبررا ومحقا

ذكرت وسائل إعلام عبرية نقلا عن مصادر مقربة "انه وبما يتعلق بحادثة إطلاق النار من قبل شرطي كان قد تسبب بمقتل الشاب مهدي السعدي وإصابة شاب اخر من مدينة


الشاب المرحوم مهدي جمال السعدي 

يافا فجر السبت، فإن التحقيقات الأولية من قبل قسم التحقيق مع رجال الشرطة "ماحش" ، ترجح بأن إطلاق النار كان مبررا ومحقا، وان الشرطي تصرف كما هو مطلوب" .
وأضافت المصادر "ان الشرطي الذي أطلق النار في نفس الحادثة لم يتم التحقيق معه حتى الآن، بل تم تحويله إلى وظيفة أخرى او الخروج إلى إستراحة من أجل الحفاظ على سلامته" .
وأضافت المصادر المقربة "بأن عملية تسريح جثمان الشاب مهدي السعدي كانت من أجل التأكد من حقيقة أقوال أفراد الشرطة لما يتعلق بعدد الرصاصات التي أطلقت. وان قسم التحقيق مع رجال الشرطة لا يزال في مرحلة الفحص وليس التحقيق في القضية" .
وأكدت المصادر "ان محققي ماحش قاموا خلال الأيام الأخيرة بزيارة موقع الحدث من أجل فحص المنطقة والتحقيق أيضا في قضية إطلاق النار التي وقعت قبل الحادثة اتجاه ملحمة في المدينة" .

الشرطة تفرض حظر نشر حول التحقيقات
جدير بالذكر، أن الشرطة كانت قد فرضت أمر حظر نشر حول مجريات وتفاصيل التحقيقات في ملف القضية سابقا، وعادت اليوم وجددت الأمر من جديد .


تصوير: يافا 48




تصوير يافا 48


تصوير الشرطة




بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق