اغلاق

أمين عام المجتمع المدني الفلسطيني يشيد بدور الملك عبد الله في دعم قضية القدس

وجه المهندس حاتم الزيود، أمين عام المجتمع المدني الفلسطيني، بواسطة مستشار البلاط الملكي الأول لشؤون المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف


من اليمين حاتم الزيود، أمين عام المجتمع المدني الفلسطيني

الأستاذ عبد الناصر نصار والسفير خالد الشوابكة، سفير المملكة الأردنية الهاشمية في فلسطين، رسالة خطية موجهة للملك عبد الله الثاني بن الحسين، ونصت على الآتي: "إشادة فلسطينية بدور الأردن في دعم قضية القدس وحيى المجتمع المدني الفلسطيني في عموم فلسطين خلال الرسالة، جهود جلالة الملك عبدالله الثاني في الحفاظ على المقدسات في القدس الشريف، والحيلولة دون تغيير الوضع التاريخي القائم في المسجد الأقصى المبارك- الحرم القدسي الشريف".
وناشد المجتمع المدني الفلسطيني جلالة الملك عبدالله الثاني صاحب الرعاية والوصاية على المقدسات الإسلامية والمسيحية وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك- الحرم القدسي الشريف، "الاستمرار في استخدام كافة أوراق الضغط على المحتل للجمه وكبح جماحه والحد من غطرسته وغروره".
وعبر "عن اعتزازهم بصمود المقدسيين والشعب الفلسطيني في دفاعهم عن المدينة المقدسة منوها الى الجهود التي تبذلها القيادة الفلسطينية بقيادة الرئيس محمود عباس، وجهود الملك التي بذلها لحماية المدينة المقدسة".
ثمن المهندس الزيود أمين عام المجتمع "الجهود التي يبذلها جلالة الملك عبد الله الثاني في الدفاع عن القدس".
وقال أمين عام المجتمع إن "الدور الذي تؤديه المملكة بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني هام جدا خاصةً في الحفاظ على المقدسات الإسلامية والمسيحية والأملاك الوقفية في مدينة القدس".
وشكر أمين عام المجتمع الزيود جلالة الملك عبد الله الثاني على "الجهود التي بذلها من أجل الحفاظ على مدينة القدس ومقدراتها الإسلامية والمسيحية، مشيداً بخطابه في القمة العربية الأخيرة التي احتضنتها المملكة الأردنية الهاشمية والتي أكد فيها أن القدس عربية إسلامية وان هناك أهمية بالغة في هذه المرحلة للدفاع عنها وعن المقدسات الإسلامية والمسيحية فيها، وأن ذلك يمثل دفاعاً عن شرف وكرامة الأمة العربية والإسلامية".
وأكد الزيود "أن دور المملكة ذو أهمية بالغة في الفترة الحالية بالتحديد وهناك حاجة لتعزيز هذا الدور التاريخي الذي أكدت عليه القيادة الفلسطينية مشيدةً بالوصاية الأردنية على مدينة القدس".
وأردف قائلاً: "أقول لنا الشرف أن يكون للمملكة الأردنية الهاشمية دور عظيم في قضية القدس، فهي المسئولة بالتنسيق مع الرئيس محمود عباس، عن صيانة المقدسات في مدينة القدس".
ونبه أمين عام المجتمع "أن جلالة الملك عبد الله الثاني وجه رسالة واضحة إلى الجميع، فالقدس تجمع الأمة العربية والإسلامية وليست لفلسطين وحدها، أو لفيصل وحده، مؤكداً أن جهود المملكة في مدينة القدس تعكس حكمة جلالة الملك وبعد نظره، وسياسته العميقة ذات الأبعاد الإستراتيجية من أجل الحفاظ على القدس والمقدسات".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق