اغلاق

الأحمد: حلّ اللجنة الإدارية بغزة الخطوة الأولى لإنهاء الإنقسام

أكد عضو اللجنة المركزية ومسؤول ملف المصالحة في حركة فتح عزام الأحمد، أن "إنهاء الانقسام وإنجاز المصالحة بيد حماس، وأن خطوتها الأولى هي حل حكومة


عزام الأحمد، تصوير Getty Images

الظل أو ما يسمى "اللجنة الإدارية" التابعة لحماس والتي تدير قطاع غزة" .
وقال الأحمد في تصريحات صحفية، اليوم الخميس: "تصريحات البردويل فيها مغالطات، لأن الاجراءات الأخيرة اتجاه الانقلاب في غزة لم تكن قبل تشكيل اللجنة الإدارية التابعة لحماس، ولذلك فإن زوال السبب كفيل بإزالة نتائجه".
وأضاف: "على حماس الالتزام بما وافقوا عليه، وأن يحلوا اللجنة الإدارية، التي هي حكومة ظل، وبعدها بساعات ستستلم حكومة الوفاق الوطني إدارة قطاع غزة بشكل طبيعي كما هو الحال في الضفة".
وأشار الأحمد إلى أن "البردويل وضع شروطا جديدة عندما تحدث عن الموظفين، وهذا جزء من اتفاق المصالحة، وعليهم أن يكفوا عن ذلك، وحل اللجنة الإدارية فورا، لنبدأ في تنفيذ اتفاق المصالحة رزمة واحدة".
وأضاف: "نحن لا نغير آراءنا بتغيير التكتيكات للطرف الآخر، هناك اجماع وطني على ضرورة حل اللجنة الإدارية لبدء المصالحة".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق