اغلاق

بين هيفاء وهبي وقمر .. هل كسب هادي شرارة ؟!

عشرة أيام من صدور كليب الفنانة قمر "kiss my lips" الذي أثار جدلاً واسعاً كون قمر غائبة عن الساحة منذ آخر كليب لها "مع نفسي"، الأغنية التي صدرت عام 2015،



وألحقتها قمر بكليب من إخراج سعيد الماروق، وبلغت تكلفته حوالي 200 ألف دولار، واتُّهم يومها الماروق بأنه استنسخ الفكرة عن كليب للفنانة تايلور سويفت.

قمر تثير الجدل
لكن الفنانة قمر انتُقدت كثيراً عبر موقع الفيديوهات الشهير وأثارت جدلاً، وقال البعض إن الكليب جريء جداً وأنه يدخل في إطار الكليبات الهابطة، بينما ردّ آخرون أن الكليب "لو كان من فنانة أجنبية لما حاز على كل هذا النقد"، في محاولة للدفاع عن أسلوب قمر في اختيارها بين الغربي والشرقي هذه المرة.
اعتمدت قمر على مجموعة من الفنانين الذين ساعدوها في اختيار الأغنية، فكانت الكلمات والألحان لجوزيف جحا، واستطاع هادي شرارة أن يوزّع الأغنية بطريقته الفريدة في دمج الموسيقى بين اللحن الشرقي والغربي، وهذا هو ملعب هادي شرارة الذي يميّزه عن غيره من الموزّعين الموسيقيين في لبنان.

اختارت قمر لإنتاج الكليب المخرج فادي حداد كي يصوّره، واعتمدت على المصمّم العالمي نيكولا جبران في الأزياء التي ظهرت بها، إلى جانب الستايلست مايا جول حداد التي عرفت كيف تظهر قمر بطريقة مُبتكرة جداً من خلال الألوان.


هيفاء تتحضّر لإصدار ألبومها بإشراف هادي شرارة
وفي سياق منفصل، عُلم أن الفنانة هيفاء وهبي تتحضّر مجدّداً لإصدار ألبومها الجديد الذي يتولّى هادي شرارة الإشراف عليه موسيقياً.
هيفاء التي لا زالت تعمل بدون عقد مع شركة "روتانا"، سيكون لهادي شرارة حصّة الأسد في ألبومها المقبل، في وقت بدأ شرارة بالتعامل مع منافسة هيفاء، قمر، في أغنية يبدو أنها ستحقق نجاحاً، وهو أول تعاون يجمع بين قمر وهادي شرارة لجهة الموسيقى.

والسؤال: هل ستتابع قمر مسيرتها الغنائية بإصدارات جديدة، أم ستكتفي بأغنيات منفردة في وقت تحقّق حضوراً جيداً ضمن المنافسة، وتسجّل متابعات وأرقاماً جيدة لجهة الاستماع لأغنياتها ومشاهدتها على الرغم من كل الانتقادات التي تطالها؟!

 







لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق