اغلاق

‘كتائب المجاهدين‘: اغلاق مكتب الجزيرة هو استمرار بسياسة الاحتلال القمعية لحرية الرأي

استنكر المكتب الإعلامي لحركة المجاهدين الفلسطينية، في بيان صادر عنه "اقدام قوات الاحتلال الصهيوني على اغلاق مكتب الجزيرة والغاء التصاريح الخاصة بالعاملين فيها في


كتائب المجاهدين

خطوة تعد استمرارا لسياسة تكميم الأفواه وقمع لحرية الرأي الممنهجة لدى قوات الاحتلال".
وتابع المكتب الإعلامي بيانه:" ان هذا التصرف المتكرر من هذا العدو المجرم والذي حمل أيضا قتلاً للصحفيين واعتقالاً لبعضهم على مرأى ومسمع العالم هو بسبب افلات هذا العدو من المحاسبة والمعاقبة الدولية".
وأضاف أيضا أن "سياسة الانحياز الدولية اتجاه حكومة الاحتلال وما تقوم به من جرائم حرب انكرتها كل المواثيق الدولية وجرمتها".
وأكد المكتب الاعلامي على "الدور المهم الذي تلعبه وسائل الاعلام الصادقة بفضح جرائم الاحتلال ونقله الصورة الحقيقية لشعبنا ومقاومته لذلك كانوا هم المستهدفين من قبل الاحتلال".
وختم المكتب الاعلامي حديثه بدعوة "المؤسسات الحقوقية الرسمية وغير الرسمية للعمل على ملاحقة الاحتلال الصهيوني على ما يرتكبه من جرائمه ضد الإنسانية  وعلى حرية الانسان على جميع المستويات التي كفلتها المواثيق الدولية". كما جاء في البيان.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق