اغلاق

فرقة فوزي موزي وتوتي تحقق نجاحا كبيرا بمهرجان الفحيص

حققت فرقة فوزي موزي وتوتي القادمة من مدينة حيفا نجاحا كبيرا في مهرجان الفحيص، اذ ان العرض الاول للفرقة تجاوز 5000 الاف ممن حضروا الحفل، ليكون المسرح



قد اكتظ بالكامل خصوصا وان الجمهور يختلف عن اي جمهور، انهم اطفال ومن مختلف الاعمار ومن جنسيات مختلفة فضلوا متابعة ما تقدمه الفرقة خلال العرض المميز والذي تميز بالمتعة والترفية والتعليم .
ونتيجة للطلب الكبير على الفرقة قررت ادارة المهرجان وبالتشاور مع الفرقة تقديم عرض اخر، وفعلا تجاوبت الفرقة وقامت بتقديم العرض والذي تميز ايضا بحضور كبير، وقدمت الفرقة برنامجا مزج ما بين المتعة والترفيه والتعليم، وإيصال قيم وأفكار للطفل، بعيدا عن المباشرة والتلقين أو الاستعلاء، وانما من خلال الاندماج مع الأطفال وإدماجهم بالمشاركة في الأسئلة والتفكير والترديد، والاندماج معهم والاقتراب إلى عوالمهم، حتى في طريقة الكلام والمخاطبة  والطروحات البسيطة التي قد تبدو أحيانا ساذجة، لكن هذا الأسلوب هو الذي يصل إلى الأطفال، ويجعلهم يحسون انهم جزء من اللعبة، بعيدا عن أجواء التدريس والتلقين.
ومن الامور التي لفتت انتباه المتابعين لهذا الحفل ، أن الأطفال يحفظون الأغاني وبالتالي كان التعامل معهم ممتعا وهذا ما ساعد على المحافظة على سوية العرض وايقاعه المتوازن طوال الوقت. ليحقق بذلك المهرجان نجاحا جديدا، ليس بنجوم الغناء، إنما بالقطاع الصعب إرضاؤه، وهو قطاع الاطفال، بهذه الأمسية الاستثنائية بجمهورها، وببرنامج الفرقة، والخبر المفرح أن إدارة المهرجان وجدت نفسها تحت الضغط مضطرة إلى تعديل برنامج المهرجان وإضافة يوم آخر، يتيح للأطفال اّخرين متعة المشاركة مع الفرقة، فكان لهم ما ارادوا في هذا الحفل الاضافي .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق