اغلاق

مجموعة من الجنود المسرحين من البعنة تطالب بحي لهم

علم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ان مجموعة من الشبان من ابناء البعنة توجهوا لمحامي خاص، وتم توكيله حتى يعمل مع اصحاب الشأن في المؤسسات الحكومية
Loading the player...

والتوجه لرئيس الحكومة من اجل الاعتراف بحي للجنود المسرحين من اجل البناء والمسكن كما هو الحال في القرى الدرزية والشركسية وحتى القرى البدوية .
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع المحامي فهد صفدي والذي يمثل الجنود ، قال :" لقد توجهت باسم مجموعة من الشبان الذين خدموا في الجيش الاسرائيلي أو أي جسم امني الى رئيس الوزراء نتنياهو ، وحتى الان لم نتلق الرد ، نحن ننتظر لغاية نهاية الشهر الحالي في حال لم نتلق ردا ايجابيا سوف نتوجه لمحكمة العدل العليا ، وانا على يقين بان محكمة العدل العليا سوف تقر لنا لتخصيص حي للجنود المسرجين أسوة بإخوانهم من الطائفة الدرزية والشركسية ، ونحن لا نعمل سياسيا بل حقوقيا مقارنة مع اخوانهم الدروز والشركس ، ان ما يحدث عند اخواننا الدروز والشركس هو الخدمة الالزامية ، أما الشباب العرب الاخرون فيقومون بالخدمة التطوعية ومن هذا المنطلق يحق لهم حقوقا كاملة وحتى اكثر من الاخرين لانهم يقومون بالخدمة تطوعا" .

" انا متفائل وحتى لو وصلنا لمحكمة العدل سوف يحصل الجنود على حي لهم " 
واضاف :" ان الشاب العربي الذي يقوم بالخدمة يضحي بشيء من حياته مقارنة مع ابناء جيله بثلاث سنوات اصبح في غربة ولماذا عليه ان يتقدم لمناقصات من اجل الحصول على قسيمة بناء ، وكما ذكرت ابناء جيله قد انهوا تعليم او قاموا ببناء انفسهم والجندي المسرح بعد ثلاث سنوات سيبدأ ببناء نفسه ، في قرية البعنة يتعدى عدد الجنود الـ 50 جنديا لذلك يجب ان يكون لهم حي ليقوموا ببناء حياتهم ، والجنود قاموا بواجبهم تجاه الدولة والان على الدولة القيام بواجبها ، لا يعقل ان يقوم شاب انهى الخدمة ولا يملك أي مبلغ من المال وعليه التوجه لمناقصة من اجل الحصول على قسيمة للبناء ، وهو لا يملك المبلغ المطلوب . ان الهدف من التوجه هو الوصول لمعادلة ان يحصل كل شاب انهى الخدمة على قسيمة للبناء لذلك نريد تصحيح الخطة 922 واقامة حي للجنود المسرحين وضخ ميزانيات لذلك كما اسلفت نحن نطالب بحقوق للجنود وانا على يقين بحال لم نتلق الرد الايجابي سوف نحصل على ذلك من خلال القانون عن طريق محكمة العدل العليا ، لذلك نطالب رئيس الوزراء ان يأخذ قرارا ايجابيا للجنود العرب المسرحين وعدم التمييز ، ونحن نتطلع للمستقبل أي عليهم التخطيط لازدياد عدد الجنود " .
 
" لن نسمح بان يكون حي للجنود على حساب المواطن العادي "
وحول هذا الموضوع ، قال رئيس المجلس المحلي الحاج عباس تيتي لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" هناك عدد من الشبان وبمبادرة شخصية منهم توجهوا للتطوع بالجيش ، هذا امر يخصهم وحدهم ، وقد توجهوا لي بالسابق بما يخص حي للجنود المسرحين وعلمت أنهم توجهوا لرئيس الحكومة عبر محام تم توكيله بالأمر ، وانا بهذا الموضوع اقول انا كرئيس سلطة ارى من يقوم بالعمل اذا كان بفرن او مستشفى او أي مكان كل منهم بمكانه يحترم ، ومن يملك قسيمة استحقاق من اجل شراء قطعة ارض انا لن اقف بوجهه ما دام ابن قريتي وبلدي فمرحبا به ، واذا الدوائر الحكومية مثل دائرة اراضي اسرائيل ووزارة الاسكان قامت بتخصيص ارض للبناء لهم دون المس بالوضع القائم وهو قسائم لأبناء القرية عامة ، فانا لن اعارض بان يجدوا مكانا من اراضي دولة اسرائيل ليتم تخصيصها لهم ، والجميع يعرف باننا نبحث عن المسكن والارض من اجل البناء ، ولكن يجب ان انوه بأمر مهم جدا باننا لن نقبل بان يكون ذلك على حساب المواطن البعناوي العادي ، وفي حال وصل الامر الينا سنعمل على ان تكون هناك معادلة للجميع وليس واحدا على حساب الاخر ".



رئيس المجلس المحلي في البعنة الحاج عباس تيتي


المحامي فهد صفدي


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق