اغلاق

الاسلامية بطمرة تنظم امسية سياسية بعنوان ‘مداخل لعرب الداخل‘

شارك المئات من أهالي مدينة طمرة بالامسية السياسية التي عقدت ببيت رئيس المكتب السياسي للحركة الاسلامية ابراهيم حسين العفيفي حجازي ، وحملت الامسية
Loading the player...

 عنوان "مداخل لعرب الداخل"، والتي شملت على 3 محاور: الوسطية بين النظرية والتطبيق، والقدس والاقصى دروس وعبر، والمشتركة ونضالنا البرلماني تحديات ومجازات، تحدث من خلال المحاور كل من عضو الكنيسيت والمؤرخ مسعود غنايم، ونائب رئيس الحركة الاسلامية الدكتور منصور عباس ، وترأس عرافة البرنامج المحامي اشرف حجازي.
انطلق البرنامج بتلاوة للقران الكريم ليتحدث عضو الكنيسيت مسعود غنايم عن السياسة بشكل عام، مشيراً بكلمته "انه ليس هنالك سياسة قذرة وليس هناك سياسة سيئة، بل هنالك سياسيون قذرون وسياسيون انتهازيون، فلنبرئ السياسة ، وان هنالك عددا كبيرا من الناس يعزفون عن السياسة بسبب ما بقوم به سياسيين". وتابع محاضرته بشكل موسع عن السياسة وعن القائمة المشتركة وعن مواضيع سياسية هامة.

الوسطية بالاسلام عنوان لمحاضرة الدكتور منصور عباس
اما الدكتور منصور عباس نائب رئيس الحركة الاسلامية اشار الى "ان المواقف والسياسات التي تحدث عنها مسعود غنايم لها  خلفية فكرية وفلسفية"، وقال: (الوسطية مرتبطة بالاسلام بشكل عام، عندما تذكر الوسطية يذكر الاسلام والوسطية هي صفة الامة، والوسطية اخذت من القران الكريم من الاية التي تقول" وكذلك جعلناكم امة وسطا").
يشار ان رئيس المكتب السياسي للحركة الاسلامية المستضيف للامسية، تحدث عن عدم قبوله بان يدخل الكنيسيت، مشيراً "ان الحق يجب ان يكون واضحا وبارزا، وان يمنح لأصحابه"، وفتح باب النقاش مع الحاضرين الذين طرحوا اسئلة عديدة على المشاركين بالامسية .


مجموعة صور التقطت خلال الأمسية

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :[email protected]



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق