اغلاق

بلدية شفاعمرو تعرض خارطة توحيد وتقسيم جديدة امام اصحاب الاراضي

استضافت بلدية شفاعمرو وبدعوة من رئيس البلدية ورئيس لجنة التنظيم امين عنبتاوي اجتماعاً لأكثر من 30 شخصا من اصحاب الاراضي في منطقة البصلية،

من اجل اطلاعهم على خارطة التوحيد والتقسيم ومعادلات التوازن الجديدة التي تم اعدادها في لجنة التنظيم والبناء قبل ان يتم عرضها امام اللجنة اللوائية.
الخارطة الجديدة التي تم طرحها ومناقشتها في الاجتماع هي خارطة توحيد وتقسيم ومعادلات توازن لأربع مناطق سيتم توحيدها في منطقة واحدة. من خلال الخارطة الجديدة تم ايجاد حلول لموضوع الشوارع، المناطق الخضراء، وتعويض اصحاب الاراضي المتضررين.
وحصل اصحاب الاراضي على شرح مفصل ووافٍ عن جميع الخطوات الهندسية من وراء توحيد المناطق الاربعة وعن التغيرات الحاصلة بعد توحيد الاربع مناطق وتحويلها الى منطقة واحدة، كما وحصل كل صاحب ارض على ملخص للخارطة الجديدة وقائمة تشمل كافة القسائم الاخرى التي تم تخطيطها مجدداً وذلك من منطلق الشفافية والوضوح التام. وتم اعطاء اصحاب الاراضي الفرصة حتى نهاية الشهر الحالي للاطلاع على الخارطة الجديدة وتقديم ملاحظاتهم او تساؤلاتهم قبل ان يتم ايداع الخارطة نهائياً. 
 هذا وعقب رئيس بلدية شفاعمرو امين عنبتاوي وقال: "تأتي هذه الخطوة تتمة للعمل المتواصل الذي تقوم به بلدية شفاعمرو في كل ما يتعلق بتطوير مشاريع الارض والمسكن. اجتماع اليوم وبشهادة من اصحاب الاراضي والمهنيين هو نموذج لإشراك الجمهور بصدق واطلاعهم على الخارطة  من مبدأ الشفافية التامة. كان من الممكن ان تقوم لجنة التنظيم والبناء بإيداع الخارطة دون مناقشتها الا انني أكدت ضرورة طرحها في اجتماع مع الجمهور لوضع جميع التفاصيل الكبيرة والصغيرة امام اصحاب الاراضي من منطلق ايماني بمبدأ اشراك الجمهور فهو بالنسبة لي نهج وطريقة عمل" .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق