اغلاق

قبل أن تضحي: هذه الأمور عليك معرفتها

مع اقتراب عيد الاضحى المبارك، يستعد الكثيرون لشراء الاضاحي ونحرها يوم العيد، طاعة وامتثالا لله سبحانه وتعالى، ويأتي السؤال : ما الأمور التي يجب أن يقوم بها المضحي؟


د. مشهور فوّاز محاجنة

ويجيب على هذا السؤال د. مشهور فواز رئيس المجلس الإسلامي للافتاء، حيث يقول في جوابه: يستحب إذا أراد الشخص أن يضحي ألاّ يحلق لحيته أو شعره وألاّ يقلم أظافره وهذا مذهب أكثر اهل العلم وذلك من أول ذي الحجة ، وذلك لما رواه الامام مسلم في صحيحه  عن أم سلمة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إِذَا رَأَيْتُمْ هِلَالَ ذِي الْحِجَّةِ وَأَرَادَ أَحَدُكُمْ أَنْ يُضَحِّيَ ، فَلْيُمْسِكْ عَنْ شَعْرِهِ وَأَظْفَارِهِ ) رواه مسلم ( 1977 ) وفي رواية : ( فَلا يَمَسَّ مِنْ شَعَرِهِ وَبَشَرِهِ شَيْئًا ) . والبشرة : ظاهر الجلد الإنسان .
ويبدأ ذلك بعد غروب الشمس من اليوم الأخير من ذي القعدة، لأنّ الليلة في اعتبار الشرع تابعة لليوم الذي بعدها،  وهذا الحكم خاص بالمضحي وحده دون باقي أهله ، ودون من وكَّله بذبح الأضحية ، فلا تمتنع  زوجة وأولاد المضحي عن حلق الشّعر وتقليم الأظافر ، وكذلك لو وكّل شخص آخر بذبح أضحية عنه فالذّي يمتنع عن الحلق والتقليم هو الموكّل وليس الوكيل .
ولا فرق بين الرجل والمرأة في هذا الحكم ، فلو أرادت امرأة أن تضحي عن نفسها ، سواء كانت متزوجة أم لم تكن متزوجة  فإنّه يستحب أن تمتنع عن أخذ شيء من شعر بدنها وقص أظفارها ،وذلك لعموم النّصّ.
إلى هنا إجابة الشيخ مشهور فواز. وكل عام وانتم بخير.



لمزيد من دنيا ودين اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق