اغلاق

طفلك على أبواب الدخول إلى الحضانة؟ هذا ما يحتاج إلى معرفته

إن دخول الطفل إلى الحضانة للمرة الأولى يمكن أن يكون تجربة صعبة بالنسبة إليه، لهذا السبب يجب أن تحاولي قدر الإمكان أن تحضّريه بصورة مناسبة وصحيحة،


الصورة للتوضيح فقط

للتخفيف من الضغوطات التي قد يتعرّض لها. في ما يلي، ستجدين بعض النصائح التي ستساعد على تحضيره في الأسابيع الأربعة الأخيرة قبل بدء الحضانة.
 
قبل أربعة أسابيع
اصطحبي طفلك لشراء حقيبة جديدة وأحذية. عوّديه خلال رحلة التبضّع على مفهوم انتظار الباص وعلى الطريق التي سيسلكها أثناء ذهابه إلى الحضانة.
اقرئي له كتباً عن اليوم الأول في الحضانة.
 
قبل ثلاثة أسابيع
أسّسي معه للروتين الصباحي (حضّري لائحة بالمهام التي يجب أن تنجزيها كل يوم)، من بينها انتعال الحذاء وربطه وارتداء السترة وحده. احرصي على أن يحصل طفلك على خمس أو عشر دقائق على الأقل من الوقت الحر قبل أن يغادر المنزل حتى لا يشعر بالقلق والاستعجال.
زوري حديقة الحضانة التي سيقصدها طفلك أكثر من مرة كي يتمكّن من اللقاء بأصدقائه الذين سيجتمع بهم في الحضانة.
 
قبل أسبوعين
تدرّبي معه على أن يسير وحده باتجاه باب الحضانة.
ضعي اسم طفلك على جميع الأغراض الخاصة به التي ستضعينها في الحضانة ومن بينها الملابس، واسمحي له بأن يختار ملابس متميّزة يرتديها في اليوم الأول.
 
قبل أسبوع واحد
طبّقي الروتين الصباحي الذي ستعتمدينه يومياً خلال هذا الأسبوع، واصطحبيه معك إلى الحضانة وعلّميه كيف يقول وداعاً، أو امشي معه حتى محطة الباص وكرّري أمامه نصائح السلامة المتعلقة بسلامته في الباص (كأن يبقى جالساً).
-أجيبي عن أي سؤال يطرحه طفلك. ذكّريه باسم معلّمته وباسم الشخص الذي سيقلّه من المدرسة إلى المنزل بعد إنهاء الدوام. أخبريه عن الأخلاق التي يجب أن يتصرّف على أساسها وما الذي سيحدث في غرفة الصف. حمّسيه وأخبريه بأمور مرحة وجميلة عن المدرسة وعمّا سيراه فيها.

لدخول زاوية الصحة والمنزل اضغط هنا

لمزيد من العائلة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق